جنوب دارفور تدشن سيارات إسعاف للمستشفيات الريفية

نيالا: الصيحة- 21 اكتوبر 2021م

سلّم والي ولاية جنوب دارفور موسى مهدي إسحق، ثلاث عربات إسعاف جديدة لمحليات السنطة، نتيقة والردوم، لتعزيز الجانب الصحي وترقية الخدمات الضرورية لمواطني المحليات.

وأوضح الوالي أنها هدية من رئيس مجلس السيادة الفريق أول ركن عبد الفتاح البرهان ووزارة المعادن في إطار المسؤولية المجتمعية.

ووجه الوالي، المديرين التنفيذيين للمحليات عقب تسليمهم عربات الإسعاف بأمانة حكومة الولاية بنيالا، بتسخيرها في خدمة المرضي، وقال إن اختيار وتوزيع هذه العربات للمحليات المذكورة لعدم توفر عربات الإسعاف والخدمات الصحية فيها، علاوة على بعدها عن نيالا بحوالي (3) ساعات.

ووعد مهدي بإكمال مشروع عربات الإسعاف بتوفير عربة لكل محلية ووحدة إدارية لنقل المرضى والحالات الطارئة، بجانب الخدمات الصحية، وقال إن عربات الإسعاف بداية ثورة صحية بالولاية، ونوه إلى أنها جاءت بعد مطالبات؛ اثنتين منها هدية مقدمة من رئيس المجلس السيادي الفريق اول ركن عبد الفتاح البرهان والثالثة من مبارك أردول مدير الشركة السودانية للموارد المعدنية، وشكرهما على هذه الهدايا القيمة.

من جانبه، عبر المدير التنفيذي لمحلية نتيقة محمد عبد الرحمن صافي الدين، عن سعادتهم باستلام الإسعاف، وأكد أنها تخدم شريحة أكثر حوجة للمساعدة.

فيما نوه المدير التنفيذي للردوم صلاح محمد خوف، إلى بعد المحلية المترامية الأطراف عن نيالا، وأكد أن الإسعاف تسهم في تقديم خدمات صحية وإنسانية ومساعدة المرضى.

من ناحيته، أوضح المدير التنفيذي لمحلية السنطة أحمد محمد فضل، أنه ولأول مرة تصلهم عربة إسعاف في المحلية لإنقاذ المواطنين والمرضى على وجه الخصوص، وأشار إلى معاناتهم من مشكلة عربة الإسعاف في نقل المرضي، خاصة في الخريف وارتفاع أسعار تذاكر السفر.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!