علمتني الحياة

*من أجمل ما قرأت على موقع التواصل الاجتماعي (واتس) خلال  الفترة الماضية المادة التالية …

* علمتني الحياة أن أستمع لكل رأي وأحترمه وليس بالضرورة أن أقتنع به، إن الصداقة عطاء، ثم عطاء، ثم عطاء، ولكن من الطريف أن لا أصدق كل ما يقال لي… فالكثير مما يقال كذب وأن أعامل الناس كما أحب أن يعاملوني …وأنه عندما يغيب المنطق يرتفع الصراخ.

*علمتني الحياة أنه أحياناً أحتاج للهروب بعيداً فقط لأرى من سينتظرني ويبحث عني، وأني أحتاج للحديث بهدوء فقط لأرى من يستمع إلي، وأني أحتاج لتدخل في شجار فقط لأرى من سيكون إلى جانبي كما أنني احتاج لاتخاذ قرار خاطئ فقط لأرى من هو موجود لإصلاحه، وأني أحتاج لأن أتخلى عن من أحب فقط لأرى إن كان يحبني بالقدر الكافي لأن “أعود إليه” .

*وعلمتني الحياة أن أكون كالسلحفاة في الطريق الصحيح.. خير من أن أكون غزالاً” في الطريق الخطأ.

*علمتني الحياة أنه في كثير من الأحيان خسارة معركة تعلمك كيف تربح الحرب.

*علمتني الحياة أن مفتاح الفشل هو محاولة إرضاء كل شخص تعرفه.

*علمتني الحياة أن التوقف في مرحلة الصعود ما هي إلا استراحة محارب.

*علمتني الحياة أن ليس كل ما يلمع ذهباً وإن لم تكن ذئباً أكلتك الذئاب وأن عزة النفس أثمن من الياقوت والماس.

* علمتني الحياة أن أحذر عدوي مرة وأن أحذر صديقي آلاف المرات وأن أشرس وأقوى الصدمات لا نتلقاها إلا من أعز الأصدقاء، وأن أسامح وأشكر عمل كل إنسان بكل ما هو آتٍ وعن كل الذي فات.

* علمتني الحياة أن أعلو على من تجاوز حدود اللباقة واللياقة مع من لا يعرف أصول الصداقة.

*علمتني الحياة أن الوفاء عملة نادرة، ولكن ليس صعباً الحصول عليه.

*علمتني الحياة أن السير على خطى الآخرين هو مضيعة للوقت لأني في النهاية لن أصل أبعد مما وصلوا بل يجب أن أشق طريقي الخاص في هذه الحياة حتى أصل إلى نهاية مرضية نوعاً ما.

*علمتني الحياة أن أحيا على ضوء شمعة بضمير، أشرف من أن أحيا بلا ضمير تحت أضواء قصر ..!

* علمتني الحياة أن كلمة حب صادقة أفضل من مجلد من العتابات واللف والدوران.

* علمتني الحياة أنه لا توجد مهمة صعبة بعدما تقسمها إلى خطوات صغيرة.

*علمتني الحياة.. أن أصبر على قساوتها، فإن وراء كل ضائقة فرجاً ووراء كل باب مغلق مصباحاً يضيء ظلمات الطريق، فلا يأس مع الحياة حتى وإن ضاقت بنا اهدأ عند المواقف الصعبة حتى لا أزيد من صعوبتها، وأن احترم نفسي وأعزها، فباحترام أنفسنا يحترمنا الغير…

* علمتني الحياة أن رسم الفرحة على وجه أي إنسان وخاصة الأطفال تفرحني أكثر من أن تفرحهم وهي أجمل ما في الحياة.

* هكذا علمتني الحياة أن من شاور عاقلاً أخذ نصف عقله وليس عليك أن يقتنع الناس برأيك ولكن عليك أن تقول للناس ما تعتقد أنه حق.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!