حكومة غرب دارفور تلتزم باستكمال مشروع مستشفى الجنينة

 

الخرطوم: الصيحة

 

أكد نائب والي غرب دارفور الأستاذ تجاني الطاهر كرشوم، سعي حكومة ولايته لإكمال مشروع مستشفى الجنينة التخصصي لتقديم الخدمات الطبية المتكاملة لمواطني الولاية، جاء ذلك لدى مخاطبته بالجنينة حفل تدشين معدات طبية لكل من مستشفى الجنينة وكرينك مقدمة من منظمة (أدرا سودان) بالشراكة مع الشؤون العالمية الكندية بالتنسيق مع وزارة الصحة ومنظمة (أجيال للتنمية الاجتماعية).

إضافة حقيقة

وقال كرشوم: إن هذه المعدات تعد إضافة حقيقية للمؤسسات والوحدات الصحية بمحليتي الجنينة وكرينك لإسهامها في سد نقص معينات العمل والمعدات الطبية النادرة بهدف توفير خدمة جيِّدة طبية للمواطن بجانب تقليل نفقات السفر للمرضى من الجنينة إلى الخرطوم، موجهاً السلطات بوزارة الصحة بتشكيل لجنة لتوزيع المعدات بتلك المستشفيات لضمان تقديم الخدمات الطبية للمجتمعات. من جهته أوضح مدير عام وزارة الصحة والتنمية الاجتماعية د. عثمان علي أبكر، أن المعدات الطبية ستسهم في دعم خدمات الصحة بالولاية خاصة فيما يتعلق بالخدمات التشخيصية والمعملية، مثمناً الدور الكبير للحكومة الكندية لاهتمامها بقضايا الصحة بغرب دارفور.

دعم الحكومة

وعلى صعيد متصل قال ممثل منظمة (أدرا سودان) الأستاذ رضوان أبوبكر التوم: إن المعدات الطبية المقدَّمة تأتي في إطار دعم الحكومة الكندية لمشروع “كورونا” بجانب تقديم أجهزة طبية لتلك المستشفيات إضافة إلى أنشطة لتدريب الكوادر الطبية وعربة إسعاف لمحلية كرينك . الجدير بالذكر أن المعدات الطبية المقدَّمة من الحكومة الكندية تتضمَّن أجهزة للأشعة وفحص “كورونا” وتحليل الدم فضلاً عن ثلاجات بنك الدم وأجهزة الأوكسجين وضغط الدم وفحص الإسقاط الرأسي وجهاز معالج صور الأشعة .

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى