مبادرة من مديري جامعات سودانية لتجاوز الأزمة السياسية

الخرطوم- الصيحة

أعلن عدد من مديري الجامعات السودانية، مبادرة لجمع الصف الوطني، تهدف لإنفاذ مقرّرات ثورة ديسمبر المجيدة وإنجاز الانتقال الديمقراطي وصولاً لعهدٍ ديمقراطي مستدام تتحقق فيه آمال وتطلعات الشعب السوداني العظيم.

وقال مدير جامعة الجزيرة، الناطق الرسمي باسم المبادرة البروفيسور محمد طه بمنبر طيبة برس اليوم، إن المبادرة بدأت بمشاركة (12) من مديري الجامعات السودانية وهي “جامعة الجزيرة، جامعة السودان للعلوم والتكنولوجيا، جامعة السودان للتقانة، جامعة مروي، جامعة نيالا، جامعة كسلا، جامعة الدلنج، جامعة غرب كردفان، جامعة الأحفاد، كلية الخرطوم التطبيقية، جامعة بحري وجامعة وادي النيل”، كما وجدت التأييد من مديري الجامعات الحكومية الأخرى، وأوضح أن المبادرة تواصل أعمالها بمشاركة الجميع للوصول إلى توافقٍ مدني على وثيقة سياسية وخارطة طريق لتجاوز الأزمة السياسية الحالية.

وأضاف طه أن المبادرة تستهدف كافة قوى الثورة المتمثلة في لجان المقاومة وتجمع المهنيين السودانيين ومنظمات المجتمع المدني والقوى السياسية الداعمة للحراك الثوري بغرض جمع الصف الوطني وإحداث الانتقال الديمقراطي عبر برنامج وآليات تمكن من العبور بالبلاد نحو عهد ديمقراطي مستدام وفق منهجية علمية تعمل على مساعدة قوى الثورة على التوافق في ظل وطن يتمتع بديمقراطية راسخة ومؤسسات حكم مدني فاعل.

وقال طه إن الدور الأساس للمبادرة هو جمع المبادرات والمواثيق وإخراجها في ميثاق وطني شامل يكون خارطة طريق لإنفاذ المبادرات.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!