النيابة تتخذ خطوة تجاه غندور والجزولي وتبيدي

الخرطوم- الصيحة

علمت (الصيحة)، أن النائب العام المكلف مولانا خليفة أحمد خليفة، أصدر قراراً بإعادة القبض على رئيس حزب المؤتمر الوطني المحلول إبراهيم غندور ورئيس حزب دولة القانون محمد علي الجزولي ومدير الإعلام الأسبق بجهاز الأمن والمخابرات محمد حامد تبيدي وآخرين، المقبوضين بموجب أوامر الطوارئ، عقب الإفراج عنهم بقرار من النائب العام السابق.

وأفادت مصادر (الصيحة)، أن القبض تم بواسطة نيابة الجرائم الموجهة ضد الدولة المعنية بالبلاغ، تنفيذاً لتوجيهات النائب العام، ونوهت إلى أنه تم ضم بلاغي المجموعتين في بلاغ واحد، وهو متعلق بالإرهاب، وتم نقل المتهمين من حراسات جهاز المخابرات المقبوضين فيها بأمر الطوارئ، إلى سجن كوبر ليكونوا تحت إشراف النيابة المعنية.

وذكرت المصادر، أن الخطوة تأتي في إطار قيام النيابة بمتابعة بلاغاتها المفتوحة واستكمال التحري والتحقيق في القضايا محل البلاغ.

يذكر أن غندور وآخرين واجهوا تهماً تصل عقوبتها الإعدام أو السجن المؤبد، لمحاولتهم استخدام العنف ضد السلطة الانتقالية، وجرت إعادة اعتقاله عقب قرار من النائب العام السابق بالإفراج عنهم هو والجزولي وتبيدي وآخرين.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!