المدرب الوطني: المنتخب بدأ يظهر بالمستوى المطلوب

ياوندي- الصيحة

امتدح المدير الفني للمنتخب الوطني الأول برهان تيه، سير استعدادات المنتخب في إطار تأهبه لخوض غمار نهائيات أمم أفريقيا “AFCON الكاميرون” المقرر انطلاقتها في التاسع من يناير الحالي، والتي يسبقها “صقور الجديان” بمعسكر إعدادي حالي بالعاصمة الكاميرونية (ياوندي).

وأكد تيه بحسب (سونا) اليوم، أن الإعداد يمضي بشكل طيب للغاية من حيث النواحي الفنية والبدنية، خاصة بعد التجربة الثانية التي خاضها المنتخب أمام زيمبابوي أمس الأحد، والتي أوضح أنها جاءت إيجابية ومفيدة لكونها كشفت عن العديد من الإيجابيات والسلبيات بالنسبة لهم في الجهاز الفني للمنتخب، وأدت الغرض منها تماماً.

وأوضح تيه، أن الأداء بات في تصاعد مستمر على المستويين الفردي والجماعي، وقال “كانت هناك سلبيات عديدة في المباراة الأولى أمام إثيوبيا؛ حيث عانينا الكثير من المشاكل في التنظيمين الدفاعي والهجومي، تتمثل في عدم الدقة بالتمرير وافتقاد الكرة بسهولة والتعامل مع الفرص المتاحة بصورة سلبية، لكن في المباراة الثانية اختلف الأمر بشكل كبير، وظهر اللاعبون بصورة جيدة، وتحسن مستواهم فيها”.

وأضاف “شكل الأداء يمضي نحو الأفضل فمن خلال الشرح النظري والمحاضرات الفنية والتطبيق خلال التدريبات، بدأ شكل المنتخب يظهر بالمستوى المطلوب، حتى مستوى اللياقة البدنية ارتفع كثيراً عن السابق، والجميع يعلم ضيق الوقت في تجميع اللاعبين الأمر الذي كان يحتاج لمزيد من الوقت قبل البطولة، لأن الفريق الحالي يحتاج لترتيب وتنظيم، حتى يصل اللاعبين إلى درجة مناسبة من الانسجام والتأقلم على بعضهم.

وتابع تيه “الآن الإعداد يسير في الاتجاه السليم خلال المعسكر الحالي، وسنخوض مباراة ثالثة، وندرس العديد من الخيارات في هذا الجانب، لكن الوقت يبدو غير كافٍ لإنجاز كل المطلوب، فقد تبقى اسبوع لمباراتنا الأولى في النهائيات”.

وزاد “سنسعى إلى الظهور بشكل مشرف خلال المباريات الرسمية، عقب الاستفادة الجيدة من المباريات الاعدادية”.

ووصف تية المعسكر الحالي في ياوندي بالناجح، والذي يؤدي كل الأغراض المبتغاه منه، وذكر أن خفض معدل الأعمار في كلية المنتخب سهل المهمة في الاستجابة وتأدية المهام بحيوية، وشكر كل الجهود المبذولة من الاتحاد السوداني لكرة القدم، وقيادة البعثة والجهازين الفني والاداري، واللاعبين لأجل تحقيق النجاح المنشود في المشاركة المرتقبة بنهائيات أمم افريقيا الكاميرون 2022م.

وختم بتمنيات الدعاء بالتوفيق لهم من القاعدة الرياضية في مهمتهم القادمة، بعد أن فعلوا كل ما بوسعهم لتحسين شكل المنتخب بقادم الاستحقاقات.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!