اتفاق بين (الأصل) وحركة تحرير السودان لتوحيد الجبهة الداخلية

 

الخرطوم- فاطمة علي

اتفق الحزب الاتحادي الديمقراطي الأصل وحركة جيش تحرير السودان، على الاستمرار في العمل مع كافة القوى السياسية من أجل توحيد الجبهة الداخلية وبناء السلام.

والتقى رئيس حركة جيش تحرير السودان مني أركو مناوي أمس، بنائب رئيس الحزب الاتحادي الديمقراطي الأصل محمد الحسن الميرغني، وناقش اللقاء الوضع الراهن.

وأكد مناوي ضرورة مشاركة الحزب الاتحادي باعتباره حزبا كبيرا وله تاريخ عريق وجماهير في كل السودان.

واتفق الطرفان على ضرورة توافق القوى السياسية وحركات الكفاح المسلح من أجل إنجاح الفترة الانتقالية وعبورها لانتخابات شفافة ونزيهة، واتّفقا على بذل كل ما في وسعهما من جهدٍ لجمع كلمة أهل السودان حول مشروع يُخرج البلاد من وهدتها ويؤمن وحدتها وتماسُك مكوناتها الاجتماعية.

وشدد الطرفان على دعم المرحلة الانتقالية من خلال التوافق حول برنامج وطني يحقق التحول الديمقراطي عبر انتخابات نزيهة وشفافة، وأكدا استمرارية اللقاءات والتواصل وتفعيل عمل اللجنة المشتركة لتوسعة بنود الاتفاق السابق بينهما من أجل تحقيق التوافق.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!