انعقاد ملتقى بناء الشراكة والتعاون بين القطاع الخاص والمنظمات الدولية

 

الخرطوم: الصيحة

بتشريف وزير الاستثمار والتعاون الدولي د. الهادي محمد إبراهيم، انعقد بقاعة اتحاد أصحاب العمل ملتقى بناء الشراكة والتعاون بين القطاع الخاص والمنظمات الدولية ووكالات المعونة الأجنبية الموجودة بالسودان المهتمة بالعمل مع القطاع الخاص السوداني بحضور ممثلي قطاعات الأعمال المختلفة.

وأشار مدير مشروعات التعاون الدولي بالاتحاد العام لأصحاب العمل محمد إسحق في تصريح صحفي، أن أعمال الملتقى شهدت تقديم تنوير من وزير الاستثمار والتعاون الدولي حول مخرجات مؤتمر باريس وما تم إنجازه، بالإضافة إلى التأمين على أهمية مشاركة القطاع الخاص ومنظمات الأعمال الدولية في العمل على مراقبة وتنفيذ أداء المشروعات والاستثمارات المتوقعة في كافة المجالات إلى جانب تأكيدات على أهمية مشاركة القطاع الخاص مع الحكومة لتنفيذ المشروعات التنموية بالبلاد وضرورة توجيه جزء مقدر من هذه الاستثمارات لقطاع الأعمال الصغيرة وتشجيع مشروعات الشباب وريادة الأعمال.

وأشار إسحق إلى أن مبادرة فكرة الملتقى تأتي لتصبح أداة أساسية لبناء تحالف يُمكّن الاتحاد من تنشيط دوره في دفع أجندة إصلاح القطاع الخاص، وتنسيق الجهود، وتبادل الفرص بالإضافة إلى مناقشة التحديات ذات الصلة والتي يمكن أن تساعد في عملية الإصلاح الاقتصادي الشاملة، وذلك لتغذية المزيد من الدعم للمرحلة الانتقالية بالسودان.

الجدير بالذكر أن مؤتمر باريس خلص إلى مخرجات مهمة للسودان منها قروض تجسيرية ومنح من فرنسا، كندا، الاتحاد الأوروبي، وبنك الاستيراد والتصدير الأفريقي، بالإضافة إلى بعض دول الخليج، بجانب تصفية متأخرات البنك الدولي مما يتيح للسودان أن يكون مدرجاً في قائمة الدول القابلة لإعفاء ديونها كلياً ورفع العقوبات عن السودان بصورة كلية.

 

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!