الجمارك (تقلب الطاولة).. ثغرة بمطار الخرطوم

توقيف طائرة بدر قبل إقلاعها بـ(19) كيلو ذهب مهرب للخارج

ضبط (6) كيلو كوكايين وألواح قرآنية محملة بالمخدرات

أكثر من (23) ألف حبة كبتاغون داخل أقلام حواجب ومستحضرات تجميل

الخرطوم: علي الصادق البصير

نفذت إدارة جمارك الخرطوم حزمة من الإجراءات الصارمة داخل مطار الخرطوم، واستردت بموجبها أكثر من (19) كيلو ذهب خالص كانت في طريقها للخليج، كما منعت دخول كميات كبيرة من المخدرات التخليقية الخطيرة شملت أكثر من (6) كيلو كوكايين خام، وكميات كبيرة من الحبوب الهروين مخبأة داخل شحنة مستحضرات تجميل تخص اجنبياً من دولة عربية، وكانت المخدرات قد تم دسها بطرق غريبة وحديثة مكنتها من اختراق حواجز الأشعة السينية والكلاب البوليسية، إلا أن جمارك المطار كانت لها بالمرصاد..(حوادث وقضايا) رصدت هذه الضبطيات التي وقف عليها الدكتور جبريل إبراهيم وزير المالية عند زيارته أمس لرئاسة الجمارك.

ثغرة بالمطار

من غير المعتاد أن تتخذ سلطات الجمارك قراراً بتوقيف طائرة عند إقلاعها لأغراض التفتيش، وهو ما حدث فعلاً، عندما تم توقيف طائرة بدر المتجة إلى دولة الإمارات العربية وهي مكتملة الإجراءات وجميع ركابها محافظون على هدوئهم، وتم إنزالهم جميعاً، لتدخل قوة من الجمارك وتتجه صوب المعقد الأخير من الطائرة وهو بلا تذكرة ويتم إخراج الـ(18) كيلو ذهب.

وفي اليوم الثاني تم ضبط أكثر من كيلو ذهب حاول احد المسافرين الخروج به لدولة عربية لتصبح كمية المضبوطة أكثر من (19) كيلو ذهب خام.

العميد شرطة الفاتح حسن دهب مدير جمارك مطار الخرطوم أوضح أن هذه الضبطية مهمة جداً لأنها تمت من داخل الطائرة وهي تهم بالإقلاع، موضحاً أنه وبناء على معلومات مؤكدة وبتعاون تام مع المخابرات والطيران المدني والجمارك تم تفتيش الطائرة والحصول على 18 كيلو ذهب صافٍ كان مغادر للخارج، واعتبر هذا العمل  وهذا إنجاز كبير جاء في لحظة عصيبة إذ كان قرار التفتيش قراراً شجاعاً وقال: فتح بالنا لعمل أكبر وسنتعاون جميعنا لحماية اقتصاد البلاد، وحول كمية الذهب المضبوطة اعتبرها الأكبر منذ حوالي (5) سنوات، وتعتبر الثالثة في هذا العام.

ورداً على استفسارات الصحفيين قال دهب: مطار الخرطوم به ثغرات والحمد لله تم سدها بتعاون الجميع، وحول دخول الذهب للطائرة وعبوره الحواجز الأمنية، أوضح مدير جمارك المطار أن الذهب لم يدخل مع الراكب، وإنما تم وضعه في وقت قبل ذلك، وصاحبه ركب الطائرة وهو يحمل هاتفه وجواز سفره فقط، بالإضافة لشحنة كرتونة مما يؤكد قبل وصول الذهب بزمن غير معروف، وقال : لا نجزم بالتواطؤ بل نقول هناك خلل ومرصود ومعالجته تتم بتصحيح الأخطاء وما قمنا به في هذه العملية يعتبر انموذجاً وعلينا أن نعمل مع كل الجهات في المطار بصورة منسجمة وبتعاون وتنسيق.

كما تم مؤخراً ضبط سبائك من الذهب داخل الأجساد البشرية وبعضها مخبأ في مناطق حساسة من جسد المرأة.

مخدرات مخبأة

من الضبطيات الكبيرة التي شهدها مطار الخرطوم أمس كميات كبيرة من حبوب المخدرات المصنعة (هروين) وأنواع أخرى خطيرة جداً، حاول إدخالها للخرطوم متهم أجنبي برسالة شحن عبارة عن مستحضرات تجميل، بينها (1750) قلم حواجب وظلال تمت تعبئة كل قلم بـ(25) حبة مخدرة لتبلغ كميتها (32) الفا و(750) حبة ومغلفة بعوازل تؤثر في قراءات الأشعة السينية وكواشف إدارة المخاطر بالجمارك، كما تم ضبط (6) كيلو و(700) جرام من خام الكوكايين المخدر.

مخدرات  وألواح قرآنية

من الأساليب الجديدة والغريبة التي اعتمدها مهربو المخدرات استخدام ألواح قرآنية مصنعة من الخشب ومجوفة باعتبارها تحف تراثية، وهو ما كشفته جمارك مطار الخرطوم، إضافة لاستخدام تراثيات وقرون حيوانات عليها كتابة قرآنية وأدعية مأثورة للتمويه، ومغلفة بمواد عازلة لتجاوز الأشعة السينية وبعضها مغلف بجلود حيوانات برية لتضليل الكلاب الشرطية المتخصصة في كشف المخدرات.

من الأساليب الجديدة أيضاً اتخذ المهربون سماعات بعض أجهزة الصوت الكبيرة كمخابئ للمخدرات (مسجلات وسماعات كبيرة).

عملات أجنبية

وضعت جمارك المطار يدها على (147) ألفا و(300) ريال سعودي بحوزة أحد المسافرين حاول تخبئتها بصورة احترافية، واتخذت الجمارك كافة إجراءاتها القانونية ضد المتهمين المتورطين في الجرائم المختلفة.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى