والي القضارف: استعدنا 95% من الأراضي بالحدود

القضارف- رشا التوم

أكد والي ولاية القضارف د. سليمان، متانة العلاقات السودانية الاثيوبية، وقال في تصريحات صحفية أمس، إن سياسات النظام البائد وانهزام جبهته الداخلية من خلال الحروب التي أشعلها في السودان خلقت تلك الفوضى في العلاقات مع دول الجوار. وأضاف الآن ظروف الثورة مواتية من أجل فرض سيادة السودان على أرضه وهو ما يجري حالياً، وجزم بأنهم ليسوا معتدين ولا دعاة حرب، ولكن نسعى الى علاقات جيدة مع إثيوبيا وهي علاقات أزلية معروفة، وفي ذات الوقت، طالب الجانب الإثيوبي الالتزام والسير في إظهار العلامات الحدودية لحسم ملف الحدود، ووصف الوضع الأمني في الفشقة بالممتاز للغاية، والمواطنون سعيدون جداً بتواجد القوات المسلحة السودانية،  وأكد استعاده أراض سودانية بنسبة ٩٥٪ عدا بعض الجيوب في مناطق معينة سيجري التعامل معها قريباً، مبيناً أن انتشار الجيش سدّ كثيرا من الثغرات في منطقة الفشقة. وأقر بتأثير تدفقات اللاجئين على الإمدادات في الدقيق والوقود والبالغ عددهم حوالي 65 ألف لاجئ.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!