مطالبات بشطب قضية انقلاب الإنقاذ والمحكمة ترفض طلباً للاتهام

 

الخرطوم- أم سلمة العشا

قال ممثلو دفاع، المتهمين يونس محمود وإبراهيم نايل إيدام، إن محاكمة متهمي انقلاب 30 يونيو 1989م تحاكم المتهمين بعقوبتين مدنية وعسكرية وفقاً للقانون الجنائي وقانون القوات المسلحة حسب المادة (54).

وطلب ممثل الدفاع عن إيدام في رده على خطبة الاتهام أمام المحكمة أمس، بشطب الدعوى الجنائية في مُواجهة موكله، وأشار إلى أنّ المتهم بعد المعاش لا ينطبق عليه الاتهام وفقاً للمادة (54) من قانون القوات المسلحة، واعتبر تقويض النظام الدستوري جريمة مستمرة، وتساءل عن مصير التشريعات التي صدرت في ظلها.

من جانبها، رفضت المحكمة طلب هيئة الاتهام باستبعاد ممثل الدفاع عن المتهم الهارب صديق فضل سيد أحمد وفقاً لنص المادة (134) من القانون الجنائي بأن تتم المحاكمة حضورياً أو غيابياً.

وقال القاضي عصام الدين محمد إبراهيم، إنّ حضور المتهم هو أصل المحاكمة، وأضاف “المحاكمة الغيابية هي استثناء لبعض الحالات، وأن تمثيل دفاع للمتهم الهارب يأتي لضمان حصوله على مُحاكمةٍ عادلةٍ”، وبرّر القاضي رفضه بأن طلب الاتهام يتعارض مع المواثيق الدستورية والنصوص القانونية، ويعتبر إخلالاً بمبدأ الشرعية والمحاكمة العادلة.

وحددت المحكمة جلسة أخرى في 17 نوفمبر الحالي لمواصلة سير إجراءات القضية.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!