المجلد العريقة.. لا كهرباء ولا ماء ولا خدمات

 

عرض: أم بلة النور

تعتبر محلية المجلد إحدى محليات ولاية غرب كردفان، إلا أنها مثلها مثل العديد من مدن الولايات تفتقر للخدمات الاساسية، من كهرباء ومياه وصحة وتعليم، إلى جانب انعدام الطرق التي تربط محلية المجلد ببقية المحليات ولاية غرب كردفان،  وقال مواطنو المحلية إنهم يعانون من انقطاع التيار الكهربائي لعدة أيام نسبة لتعطل المولدات التي تعمل في توليد الكهرباء للمحلية فضلاً عن إغلاقها تماماً بحجة إيجاد الحل الجذري لها وإدخال المدينة الشبكة القومية للكهرباء، ولم يتم إدخالها الشبكة، كما لم يتم إصلاح الأعطال لتظل المحلية في ظلام دامس لعدة أيام الأمر الذي انعكس بصورة سالبة على بقية الخدمات التي تحتاج للكهرباء في تسيير عملها لا سيما الخدمات الصحية والصيدليات.

وفي جانب آخر شكا سكان المجلد من توقف الدقيق المدعوم منذ أكثر من شهر، الأمر الذي أدى الى انتشار ظاهرة الخبز التجاري والذي أرهق الأسر، حيث بلغت قيمة قطعة الخبز الواحدة 15 جنيهاً  في ظل ارتفاع أسعار المحاصيل المحلية وارتفاع أسعار مياه الشرب، حيث وصل برميل المياه إلى 200 جنيه.

ودخل سكان محلية المجلد في اعتصام مفتوح منذ 20 أغسطس الماضي وحتى الآن مطالبين بإدخال المحلية في شبكتي المياه والكهرباء القومية،  ورصف الطريق بين محلية الفولة عاصمة الولاية ومحلية المجلد،  وإزالة التمكين بين موظفي المحلية، الأمر الذي استدعى تدخل والي الولاية وقام بتسجيل زيارة خاطفة للمحلية وبعد الاستماع إلى لجنة الاعتصام وعد بالنظر لمطالبهم، وفور عودته لمقر حكومته بالفولة فرض حظر تجوال بالمدينة من السادسة صباحاً وحتى السادسة مساء، إلا أن مواطني المحلية كسروا الحظر واستمروا في اعتصامهم إلى حين تنفيذ مطالبهم.

 

 

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!