جنوب كردفان.. تحديات تواجه الثروة الحيوانية

كادوقلي: الصيحة
استعرض مدير إدارة قطاع الثروة الحيوانية والسمكية والمراعي بولاية جنوب كردفان د. سامر حميدة علي اسماعيل، بعض التحديات التي تواجه قطاع الثروة الحيوانية والسمكية بالولاية والمتمثلة في التوسع في الزراعة، والزيادة في أعداد الماشية مما أدى إلى ضيق المساحات في المسارات ومناطق النزل.
وقال في تصريح لسونا إن إدارته وضعت خارطة لسلامة الجميع منها إنشاء نقاط ارتكاز بقوات مشتركة لتأمين الرحل والموسم الزراعي إضافة إلى الاهتمام بفتح مدارس الرحل لتنمية قدراتهم من أجل زيادة الإنتاج والإنتاجية وإدخال سلالات ذات قيمة اقتصادية لزيادة اللحوم ومنتجات الألبان وتأهيل وتدريب الإدارات الأهلية في مجال فن التفاوض والجودية.
وأضاف سامر أن الولاية غنية بالثروة الحيوانية وتعتمد أساساً على الرعي المفتوح في المراعي الطبيعية مما أدى للازدياد في إعداد الثروة الحيوانية التي تقدر بحوالي 10 ملايين و273 ألفاً و606 رأساً من الماشية تشمل الأبقار والإبل والضأن والماعز بالإضافة إلى الدواجن والطيور.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!