الدُّيون

 

هي شَرُّ لا بُدّ منه في بعض الأحيان.. وتقسم الديون إلى نصفين… دُيون بعيدة الأجل ودُيون قريبة الأجل، وفي الحالتين حقك ضائع.

الديون أنواع وأشكال وألوان.

في دُيون خفيفة وظريفة وسيدها برجِّع الدَّين حالاً بالاً.. وفي زول بحوِّل الموضوع كأنُّو هُو داير منك حاجة.. في دَين من أمو يعني تاني ما بتقوم ليك قايمة.. يعني مافي حتى بصيص أمل إنو الزول دا يرجع ليك دَينك.

الدَّين الهالك فرعٌ من فروع، ودا شرطو لمن إنت تدِّيهو للزول بكون عارف إنو الرجعة مُستحيلة، يعني بتكون خاتِّي تسعة وتسعين بعدم رجوع قروشك.. لكن الواحد يمشِّيها.. يمكن قلبو يحس ويحن..

في دَين استغلال ودا فيهو أولاد وبنات كتار ودا نسبتو عند البنات أكتر من الأولاد!

قال ليك في زول مشي يتديّن من زول قروش دق ليهو الباب، وداك فتح الباب قعدو في الحوش قام كلمو بالقروش وبي حوجتو لي الدَّين.. الزول دا قال ليهو تعال وراي من أوضة لي أوضة وماري بالهول ونازل بي الأندر قراوند، لقي الأوضة فيها مكيِّف إسبلت وشاشة كبيرة وسرير رهيب، الزول الداير يديّن، أقصد عوض ديون دا  فتح الدولاب طلّع القروش قام قال ليهو: عاين أسع أنا قاعد في السرير وشايل ريموت الشاشة دي والمحل بارد مُكندّش أدّيتك     القروش في وضعي دا لا داير إرهاق ولا جري ولا تلفونات، أدّيتك القروش دي في الحتة الباردة دي تجيبها لي في حتّتي دي!

دُيون الدكان هي أشهر أنواع الدُّيون على الإطلاق لأنو بتتدخّل فيها حاجات كتيرة أشهرها الدقسة، لأنّك بتجر وما بتعرف جرورتك، الموضوع بجر رصيد وعصائر وبيض وزيت وباقي الذي منو.. المُشكلة في الدكان إنّك ما بتقدر ترحل تخلي الحِلّة ومرات بتغيّر الشارع لأنها بتكون كتمت!

غايتو الدُّيون دايرة الزول القلبو حار البقدر يشيلها ويرجِّعها لأنها بتفقر الزول وبتخلي التاني يشيل حالك وما تفتكر الشلت قروشو ما بدعيك دا بشكيك يوماتي للخلقك وخلقو.

حبوبتي بتقول في ناس بدّينو لمن يتبيّنو وديل بكون بين شقين، يا فشخارين، يا كريمين ومُحتاجين.

لكن دائماً خلي بينك وبين الدَّين مسافة فرقة رجعة…

وادّيَن على  قدر جيبك

ويا بخت من بات دائناً وما مديون

ويا إنت.. اصلي مديون للعذاب وادفع سنين من عُمري دَين

 

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!