“500” مواطن تضرَّروا من السيول والأمطار بالضعين

 

 

الضعين: أبوبكر الصندلي

تضرَّر “500” مواطن، من السيول والأمطار بعدد من أحياء مدينة الضعين، حيث وقفت لجنة طوارئ الخريف بكامل عضويتها على المشكلة، من الدفاع المدني، التخطيط العمراني، وزارة الصحة، محلية الضعين، ديوان الزكاة والعون الإنساني، حيث قدمت اللجنة مواد إيواء للمتضرِّرين مرحلة أولى متمثلة في مشمعات، بطاطين ونواميس، وأكد أمين عام الحكومة المكلف موسى سليمان نجم الدين، أن لجنة طوارئ الخريف بلجانها المختصة طافت على المواطنين المتأثرين من السيول والأمطار بالضعين، وقال: إن اللجنة ستقوم بحصر المتضرِّرين وسيتم العلاج لحالاتهم، وقال المدير التنفيذي لمحلية الضعين محمد إبراهيم سعيد: إن المحلية ستعمل على فتح مصارف الخريف من خيران ومستنقعات ومسطحات مائية من أجل أن ينعم المواطن بحياة كريمة، وقال: لقد قدَّمنا كميات من مواد إيواء للمتضرِّرين بالأحياء المتضررة،وتابع: تسلمنا كشوفات تحتوي على أسماء المتضرِّرين سيتم إجراء المساعدات اللازمه. في ذات الوقت قال المقدم شرطة ياسين باشا علي، مدير الدفاع المدني بشرق دارفور، إنهم في حالة طوارئ دائمة للحفاظ على أرواح المواطنين، مشيداً بدور الإدارة العامة للدفاع المدني لدعمهم لكميات من مواد الإيواء المتمثله في النواميس والبطاطين والمشمعات. وعبَّر عدد من المواطنين عن مطالبتهم بمزيد من الاهتمام بفتح مجاري المياه بشكل هندسي وصحيح لتلافي أضرار الخريف.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى