نائب رئيس مجلس السِّيادة يدعو جميع السودانيين إلى إيقاف التشاكس والانخراط في الحوار

 

الخرطوم :الصيحة

دعا الفريق أول محمد حمدان دقلو نائب رئيس مجلس السيادة، جميع السودانيين إلى إيقاف التشاكُس والانخراط في الحوار لتحقيق التوافق الوطني، مؤكدًا أن أياديهم بيضاء للجميع للجلوس ومُناقشة قضايا الوطن لتحقيق الاستقرار.

وترحم الفريق أول دقلو لدى مخاطبته توقيع اتفاق الصلح بين قبيلتي التاما وبطون قبيلة القمر (العورا والشالا) على أرواح جميع شهداء السودان، مؤكداً عدم اعتراضهم على التظاهر السلمي الذي يُحافظ على الأمن والاستقرار دُون الجنوح للفوضى، وأضاف (لأربع سنوات ظللنا نتشاكس ونحن الخسرانين بفقد أبنائنا، لذلك نقول لجميع أهلنا تعالوا إلى الحوار لنتناقش فنحن لسنا رافضين للحوار).

وأشار دقلو إلى أنّ الحكومة تدعم الآلية الثلاثية لتسهيل عملية الحوار عبر تقريب وجهات النظر بين الفرقاء، لجهة أنّ الحوار هو الوسيلة الوحيدة لمُعالجة كافة القضايا السياسية والاقتصادية والمجتمعية، وبناء البلد ونمائه دون تشاكس.

وسخر سيادته من بعض الأصوات التي تتحدّث عن تواجد ثلاثة أعضاء من مجلس السيادة في دارفور، مشيرًا إلى أن جميع أعضاء السيادة موجودون في الخرطوم طيلة الفترة الماضية، متسائلًا عن الفرق بين الخرطوم ودارفور، وتابع بالقول: (نحن نريد أن نحل مشاكل أهلنا ولأجل ذلك لا نُمانع في البقاء حتى حل جميع المشاكل).

وكشف سيادته، عن تحركات يقودها البعض لإفشال المُصالحات القبلية التي تمّت بولاية غرب دافور، مُشيراً إلى تجمُّعات كبيرة لبعض الخارجين عن القانون مُدججين بالسلاح، معلناً عن مهلة 24 ساعة لتفريق هذه التجمعات، وإلا فإن الدولة ستتدخّل وبحسم لفرض هيبتها في مواجهة من وصفهم بالحرامية والمجرمين.

وأشار الفريق أول دقلو لدخول كميات كبيرة من السلاح إلى دارفور، موجهاً الأجهزة النظامية بمتابعة مصدر هذه الأسلحة، حتى لا تُساعد في تأجيج الصراعات بين المكونات الاجتماعية.

وجدّد سيادته التأكيد على أنّ جميع المُصالحات التي تمّت حقيقية وليست سياسية كما يزعم البعض، لافتاً إلى أنّهم سيحرسونها بقوة القانون وفرض هيبة الدولة.

ودعا الإدارات الأهلية إلى الالتزام بكافة الاتفاقيات التي تَمّ التوقيع عليها، واتباع الأعراف والتقاليد الموروثة في حل النزاعات التي تنشأ.

معلنًا عن دعم كبير من دولة الإمارات العربية المتحدة للمساعدة في عمليات العودة الطوعية للنازحين بالولاية.

وطالب سيادته سلطان دار مساليت باستغلال سُلطاته المُجتمعية بنظافة ثلاثة شوارع بمدينة الجنينة من المُجرمين والخارجين عن القانون، بجانب استخدام القوة المنعية عبر القوات النظامية لردعهم وفق القانون، مُناشداً القبائل بمُساعدة الحكومة في دعم العودة الطبيعية للنازحين، والمُساهمة في تعزيز الأمن والاستقرار بالولاية.
**
دقلو يتكفّل بمحولات كهرباء فوربرنقا بغرب دارفور

التقى نائب رئيس مجلس السيادة الانتقالي الفريق أول محمد حمدان دقلو، أعيان وقبائل محلية فوربرنقا بولاية غرب دارفور ببيت الضيافة، حيث ثمّن سيادته وحدة وتماسُك ووحدة مجتمع المحلية، داعياً لأن تحذو المحليات الأخرى حذوها في التعايش السلمي، مُشيداً بالتسامح القبلي والإثني بالمحلية.
وقال المدير التنفيذي لمحلية فوربرنقا الأستاذ محمد آدم إسحق في تصريح صحفي، إن الوفد قدم تنويراً ضافياً لسيادة النائب، حول الأوضاع الأمنية، والاجتماعية، والصحية بالمحلية، مشيراً إلى أن النائب أشاد بنموذج التعايش السلمي بالمحلية، مثمناً دور لجنة المُصالحات في تقريب وجهات النظر بين كافة قبائل المنطقة، ومساعدتها على طي الخلافات والنزاعات، ووحددة الصف والكلمة.
وقال المدير التنفيذي، إن نائب رئيس مجلس السيادة الانتقالي وعد بتوفير محولات الكهرباء للمحلية، وتكفّل بدفع المرتب الشهري للأئمة والمؤذنين، وتوفير الأمن للموسم الزراعي منعاً للإشكالات التي قد تحدث بين الفينة والأخرى.
من جانبه، أكد الفرشة هارون عبد الله إبراهيم فرشة فروشية محلية فوربرنقا، أنّهم اطلعوا نائب رئيس مجلس السيادة الانتقالي على الأحوال الأمنية بالمحلية، واتفاق القبائل على أنّ الحرامي لا قبيلة له، وأن دمه مهدرٌ، كما أكّدنا له تعافي المحلية من أي مشاكل قبلية بفضل تماسُك ووحدة مكوناتها.
*
الدعم السريع تسترد عربة مسروقة بحلفا الجديد بعد اشتباك مع المجرمين

 

استردّت قوات الدعم السريع قطاعات الشرق عربة بوكس دبل كاب موديل 2014 تتبع لأحد المواطنين تمت سرقتها من مدينة حلفا الجديدة، حيث تمت استعادتها بعد تبادل لإطلاق النار بإحدى الغابات بين منطقتي ود أبو صالح وود الأمين بشرق النيل بعد فرار المجرمين.

وأشاد مدير شرطة حلفا العميد بابكر أنور بالإنجازات المتتالية التي ظلت تحققها قوات الدعم السريع، مبيناً أنه بفضل قوتها تمّت استعادة العربة وتسليمها إلى صاحبها، وأضاف أن هذه الضبطية تُضاف للإنجازات الكبيرة التي حقّقتها قوات الدعم السريع خلال هذا الأسبوع ممثلةً في ضبط كمية من الحشيش واستعادة سيارة مسروقة، ما جعلها تحصل على إشادة اللجنة الأمنية بالمحلية، مُطالباً بالاستمرار في ذات المنوال لكسر شوكة المجرمين.

من جانبه، أوضح قائد قوات الدعم السريع قطاع كسلا المقدم علي محمد العبيد أنّ استرداد العربه يُعد نصراً جديداً في إطار مساعي فرض هيبة الدولة ومُلاحقة المتفلتين، مُؤكِّداً جاهزية القوات لمكافحة كافة أشكال الجرائم التي تمس أمن واستقرار البلاد، فضلاً عن تأمين الحدود ومحاربة الأنشطة الضارة بالمُجتمع.
**
الدعم السريع تؤكد الاستمرار في تقديم الدعم والإسناد للمستشفيات والمدارس بالقضارف

أكّد قاٸد ثاني قطاعات الشرق بقوات الدعم السريع العقيد الركن/ يوسف إبراهيم علي البلال أنّ قوات الدعم السريع تعمل جنباً إلى جنب مع القوات النظامية الأخرى بشرق السودان لتأمين الشريط الحُدودي مع دول الجوار ومنع الجريمة العابرة للحدود.

ولفت البلال إلى التنسيق العالي بين قوات الدعم السريع والقوات النظامية الأخرى بشرق السودان، مُثمِّناً روح التسامُح والتعايش الاجتماعي التي تسود الشرق، بجانب تعاون المواطنين مع القوات النظامية لأداء واجباتها.

وأكد البلال استمرار قوات الدعم السريع في تقديم خدمات الدعم والإسناد للمستشفيات والمدارس، فضلاً عن تأمين الموسم الزراعي وحفظ أمن واستقرار المواطنين.
*
منطقة هوشيري بالبحر الأحمر تتسلّم دعم نائب رئيس مجلس السيادة

سلّم العقيد رامي آدم الطيب قائد قوات الدعم السريع قطاع البحر الأحمر، الدعم المقدم من نائب رئيس مجلس السيادة للجنة الرباعية بمنطقة هوشيري، ويتمثل الدعم في عربة تانكر لنقل المياه وعربة بوكس للخدمات الطارئة بالمنطقة وذلك في إطار المسؤولية المجتمعية لقوات الدعم السريع تجاه المُجتمعات المحلية.

وأكد العقيد رامي آدم الطيب قائد قوات الدعم السريع قطاع البحر الأحمر، حرص قوات الدعم السريع واهتمامها بدعم وتقديم الخدمات للمواطنين، لترسيخ قيم التكافُل والتّراحُم وتعزيز جُهُود السلم المُجتمعي ودعم جهود الاستقرار، مُبشِّراً مُواطني المنطقة بتنفيذ أعمال الجسور الواقية للحماية من السيول والمُساهمة في الإعداد للموسم الزراعي.

من جانبه، أشاد ممثل المنطقة منيب أبو بكر منيب بدور قوات الدعم السريع في خدمة المجتمعات وتجاوبها واهتمامها المتعاظم بقضايا المواطنين، إلى جانب دورها الكبير في تحقيق الأمن والاستقرار وحماية مكتسبات البلاد وحقوق المُواطنين، مُعبِّراً عن شكر مواطني منطقة هوشيري لنائب رئيس مجلس السيادة قائد قوات الدعم السريع لاهتمامه بقضايا المنطقة.
**
قوة مشتركة بوسط دارفور تلقي القبض على مُتّهمين بالقتل بحوزتهم كمية من المخدرات

ألقت قوةٌ مُشتركةٌ من قوات الدعم السريع والشرطة، القبض على الجناة المُتّهمين في حادث مقتل أحد المُواطنين وجرح آخر ونهب عربة تجارية في طريق زالنجي – سرف عمرة وبحوزتهم (1500) رأس من الحشيش “بنقو” ودرّاجة نارية وبندقية كلاشنكوف.

ووجّه والي ولاية وسط دارفور المكلف الأستاذ سعد آدم بابكر، الجهات القانونية والعدلية بتقديم الجناة للعدالة ومُحاكمتهم فوراً، كما وجّه سيادته القوات النظامية بحسم كافة أشكال التفلُّتات الأمنية والظواهر السالبة وتطبيق القانون وفرض هيبة الدولة، مُشدِّداً بجُهُود القوات الأمنية والإدارة الأهلية في التنسيق والتعاون.

من جانبه، أعلن قائد قوات الدعم السريع قطاع وسط دارفور العميد علي يعقوب جبريل، جاهزية قوات الدعم السريع للتصدي بحسم لكافة أشكال التفلتات الأمنية والظواهر السالبة وسط المُجتمع وحماية المُوسم الزراعي، مشدداً على أهمية إنفاذ القانون على الجُناة بعيداً عن العُرف الأهلي حتى يكونوا عِبرةً وعظةً لغيرهم، مُثمِّناً دور القوات النظامية والإدارة الأهلية ولجان المجتمع بالمنطقة في قوة التنسيق لإلقاء القبض على الجُناة في وقت قياسي.
*
آلية حل النزاعات تشرع في تنفيذ اتفاق الصُّلح بين قبيلتي الفلاتة والرزيقات

كشف قائد قطاع شرق دارفور بقوات الدعم السريع العميد حسين منزول ـ رئيس آلية حل النزاعات بين قبيلتي الفلاتة والرزيقات، أن الآلية شرعت في تنفيذ اتفاق السلام الذي تمّ مُؤخّراً بين القبيلتين بمدينة نيالا.

وقال منزول لدى وداعه، قوات حفظ السلام التابعة لقوات الدعم السريع، المُفوّضة بكامل الصلاحيات لمحاربة المتفلتين ومُثيري الفتن بين القبائل على الشريط الجنوبي بين ولايتي شرق وجنوب دارفور، إن الفترة القادمة ستشهد المزيد من بسط الأمن والاستقرار وإنه لا مساحة للمُتفلِّتين وقطّاع الطرق ومُهدِّدي أمن وسلامة المواطن بإقليم دارفور.

وتأتي خطوة إرسال قوات حفظ السلام لحدود الولايتين إنفاذاً لمُوجِّهات نائب رئيس مجلس السيادة الفريق أول محمد حمدان دقلو الرامية لحفظ الأمن والاستقرار وإنزال مخرجات الصُّلح والسلام الذي تم بولاية جنوب دارفور على أرض الواقع.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!