رئيس لجنة السلم والمصالحات يكشف لـ(الصيحة) تفاصيل عمليات الصلح بغرب دارفور

الخرطوم- فاطمة علي

قال رئيس لجنة السلم والمصالحات بقوات الدعم السريع العقيد موسى حامد امبيلو، إن اللجنة وقفت على كل المشاكل التي تدور بولاية غرب دارفور.

وأضاف لـ(الصيحة)، أنها بدأت من كُلبس وسربا وصليعة ومستري وكرينك وأم تجوك وموروني وكندكي، وأشار إلى توقيع وثيقة صلح لوقف العدائيات إلى حين قيام مؤتمر جامع، وأكد تجاوب الجميع مع الصلح، وتابع “المشاكل التي تقع يفعلها السفهاء ويموت فيها الزنين ويستفيد منها الجُبناء”.

وأوضح امبيلو، أن اللجنة جلست مع والي غرب دارفور وتركت له أمر تحديد مؤتمر للصلح مع المركز ويرعاه نائب رئيس مجلس السيادة، قائد الدعم السريع الفريق أول محمد حمدان دقلو “حميدتي”، وطمأن على هدوء الأحوال الأمنية بجبل مون، ونفى وقوع اشتباكات حتى لحظة التصريح، وحذر من الأخبار الكاذبة، وشدد على التزام المواطنين بوثيقة وقف العدائيات، وأوضح أن اللجنة رفعت تقريرها ووجد تجاوباً، وأن هناك قوات انطلقت في التأمين بكرينك وجبل مون.

وأشاد امبيلو، بالدعم السخي الذي قدمه الفريق أول محمد حمدان دقلو، وثمن دور حاكم إقليم دارفور مني أركو مناوي ووزير المالية، رئيس حركة العدل والمساواة جبريل إبراهيم وعضو مجلس السيادة، رئيس تجمع قوى تحرير السودان الطاهر حجر، وتعاون والي غرب دارفور خميس عبدالله أبكر، ونوه بجهود الإدارة الأهلية لدورها في قيادة مكوناتهم.

يذكر أن نائب مجلس السيادة الانتقالي الفريق أول محمد حمدان دقلو وحاكم إقليم دارفور مني اركو مناوي ووزير المالية رئيس حركة العدل والمساواة جبريل إبراهيم أصدروا قراراً بتشكيل لجنة سلم مصالحات في منتصف نوفمبر الماضي عقب أحداث اقتتال شهدته ولاية غرب دارفور.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!