تضم (28) مكوناً.. تنسيقية للتوافق الوطني بسنار

سنجة- النذير على

شدد القيادي بحركة العدل والمساواة بولاية سنار إبراهيم آدم، على ضرورة جمع شمل أهل سنار على كلمة واحدة والحفاظ على مكتسبات ثورة ديسمبر واتفاق سلام جوبا ووصول الفترة الانتقالية إلى نهاياتها وتسليم السلطة إلى حكومة منتخبة بواسطة الشعب.

وقال آدم في مؤتمر صحفي الخاص بتكوين تنسيقية التوافق الوطني بمدينة سنجة بحضور نحو (28) مكون من الأحزاب السياسية وحركات الكفاح المسلح الموقعة على السلام ولجان المقاومة والإدارة الاهلية والطرق الصوفية ومنظمات المجتمع المدني قال إن فكرة قيام تنسيقية تنسيقية التوافق الوطني بولاية سنار جاء بعد قرارات الخامس والعشرين من اكتوبر الماضي التي قضت بحل الحكومة، وأضاف  “لذلك جاءت الفكرة من أجل جمع شمل أهل سنار على كلمة واحدة والحفاظ على مكتسبات ثورة ديسمبر واتفاق سلام جوبا ووصول الفترة الانتقالية الى نهاياتها وتسليم السلطة إلى حكومة منتخبة بواسطة الشعب.

وأوصى المؤتمر الصحفي بتكوين لجنة تحضيرية لتنسيقية التوافق الوطني برئاسة إبراهيم آدم، كما أوصى بضرورة الاتصال بكل المكونات بالولاية لزيادة عدد المشاركين والتعامل بمبدأ الشورى في اختيار الوالي والوزراء الاتحاديين والمجلس التشريعي القومي والولائي، بجانب العمل على تقوية النسيج الاجتماعي. كما أوصى المؤتمر بوضع خطة عمل تنموية كبرى بسنار في القطاع الزراعي والحيواني ومجال الاستثمار.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!