مشروع تطوير الزراعة والتسويق المُتكامل يستهدف أكثر من 27 ألف منتج

 

الخرطوم: الصيحة

قال منسق تطوير الزراعة والتسويق المتكامل محمد يوسف النور, إن المشروع يستهدف الوصول إلى 27 ألفاً و787 من صغار المنتجين في القطاع المطري بمناطق مختلفة خلال العام 2022.

وأضاف في تصريح لـ(سونا) أن العام المقبل سيشهد دخول المشروع عام التنفيذ الرابع, مشيراً الى  أنه ومنذ العام الحالي انتقل المشروع من مرحلة التأسيس إلى مرحلة التكثيف والتوسع والتي تمتد لثلاث سنوات حتى نهاية المشروع في العام 2024، مبيناً أن خُطة العمل والميزانية للعام 2022، مبنية على أن تتواصل الجهود في دعم صغار المُنتجين في القطاع المطري في منطقة عمل المشروع.

وأشار المنسق الرئيسي للمشروع أن ذلك يتم من خلال تبني التقانات الزراعية المُحسّنة وربطهم بمقدمي الخدمات وشركات القطاع الخاص وتجار المحاصيل والمُشترين والمُصدِّرين المحليين، وذلك لإحراز تقدم نحو تحقيق الأهداف الخاصة بالمشروع, واضاف أن المشروع سيعمل على زيادة الإنتاجية وتحسين الإنتاج لأصحاب الحيازات الصغيرة في مناطق الزراعة المطرية والتقليدية، من خلال الأنشطة التي تدعم صغار المنتجين في زراعة المحاصيل النقدية والمحاصيل الرئيسية الثلاثة وهي الذرة الرفيعة والسمسم والفول السوداني.

ولفت إلى أن المشروع يُركِّز على دعم المزارعين المتبنين وتسهيل ارتباطهم بمقدمي الخدمات والتمويل الريفي، كما يقوم المشروع وحسب توصيه البعثة الإشرافية الأخيرة للصندوق الدولي للتنمية الزراعية بتقديم مَزيدٍ من الخيارات للمزارعين أصحاب الصغيرة لمكافحة الأعشاب الضارة وتقليل الاستخدام غير المُرشد للكيماويات ومبيدات الحشائش، كاشفاً أن المشروع سيقوم بتوفير الآلات والمعدات اللازمة للإيضاح لتعريف المزارعين باستخدام المكافحة الميكانيكية للحشائش.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!