رئيس حزب الأمة: الخرطوم مليئة بالسلاح والصراعات والموقف خطير ومحزن

الخرطوم- الصيحة

كشف رئيس حزب الأمة القومي اللواء “م” فضل الله برمة ناصر، عن وساطات ومبادرات داخلية وخارجية وجهد كبير بذل من أجل عودة المسار الديمقراطي حقناً للدماء، واعتبر أن توقيع الاتفاق السياسي بين البرهان وحمدوك فتح المجال للحوار لحل عدد كبير من القضايا العالقة، ووصف الاتفاق بأنه بداية سليمة لنهايات سليمة.

وقال برمة خلال برنامج (حديث الناس) بقناة النيل الأزرق، إن استقرار السودان في الرجوع للشراكة والوثيقة الدستورية، وأكد أن البلاد تسير للأمام بالتنازلات وليس بالمواجهات، والتصعيد ليس من مصلحة السودان، ووصف ما حدث في 25 اكتوبر بأنه انقلاب مكتمل الأركان.

وأضاف أن “الأمة” حزب كبير وديمقراطي وحرية الرأي مكفولة للجميع، وحذر من انفلات الأمن بالخرطوم، وقال إنها مليئة بالسلاح والصراعات، وأكد أن الموقف الذي يمر به السودان حالياً خطير ومحزن، وأشار إلى الأحداث في جبل مون والفشقة، وطالب الجميع بدعم رئيس الوزراء د. عبد الله حمدوك.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!