وصول كميات كبيرة من الدقيق إلى الخرطوم

 

الخرطوم ـــ الصيحة

شهدت حظيرة “أشكيت”، حراكاً كبيراً في عمليات استقبال واردات السلع الغذائية الاستراتيجية خاصة الدقيق، العدس، المكرونة، الفول المصري وغيرها, فضلاً عن مدخلات الإنتاج لصالح الشركات والمصانع السودانية.

وأفاد مصدرٌ مطلعٌ بإدارة الحظيرة الجمركية في أشكيت طبقاً لـ(وكالة السودان للأنباء) بصدور قرار من رئيس هيئة الجمارك الفريق بشير الطاهر بالتخليص الفوري لسلعة الدقيق دون انتظار على أن تستكمل الإجراءات لاحقاً بتعهدات المخلصين, وأشار إلى أن القرار ساهم بشكل مباشر في انسياب الدقيق إلى الخرطوم، مؤكداً إلى أنّ ما يقارب الـ50 مقطورة توجّهت خلال اليومين الماضيين إلى الخرطوم من حظيرة إشكيت لفك أزمة الدقيق.

في السياق, شهد معبر أرقين حراكاً مماثلاً في استقبال سلعة الدقيق وإجراءات التخليص الفوري.

على صعيد متصل, تشهد حظيرة أشكيت تكدُّس الواردات داخل محيطها بسبب انقطاع شبكات الإنترنت وتأثيرها المباشر على خدمات البنوك, إلى جانب تعليق العاملين بهيئة المواصفات والحجر الزراعي العمل قبل عودتهم أمس الأول, مَا انعكس بشكل ملحوظ في انسياب عمليات التخليص الجمركي وإجراءات سحب الشاحنات والواردات من الحظيرة الجمركية.

يُذكر أنّ معبر أشكيت البري يستقبل يومياً ما بين 55 إلى 88 شاحنة ومقطورة.

وكشفت جولة لـ(وكالة السودان للأنباء) بسوق وادي حلفا انخفاضاً ملحوظاً في أسعار سلع الدقيق، السكر، الفول المصري والواردات الأخرى.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!