تصعيد وانفجار ووقفات احتجاجية .. هنادي صديق في مرمى النيران بعد قرارها بشأن هيئة الناشئين

 

قيادات الناشئين ترفض القرار وتسلم مذكرة لمجلس الوزراء

الخرطوم: معتز عبد القيوم

أثار القرار الصادر من وزير الشباب والرياضة بولاية الخرطوم حول تعيين مجلس تسييري لنادي الأسرة وتكليفها بوضع الترتيبات الإدارية والفنية لمتابعة النظام الأساسي والجمعية العمومية والتجهيز لها في الفترة القادمة, حفيظة قيادات الناشئين التي رفضته جملةً وتفصيلاً، لتضع قيادات الناشئين بالخرطوم نفسها على اهبة الاستعداد والجاهزية للتصدي للقرار بشتى السبل.. لتضع الوزيرة هنادي وقرارها في مرمى النيران.

قرار تعيين من الوزيرة

وقد أصدرت هنادي الصديق، الأمين العام للمجلس الأعلى للشباب والرياضة بولاية الخرطوم قبل اسبوع او يزيد، قراراً بالرقم (98) لسنة 2021م بتعيين لجنة تسيير لنادي الأسرة لمدة ستة أشهر برئاسة النعمان محمد عوض وهود بشير محمد أميناً عاماً وناظم محمد خليفة  أميناً للمال، وعضوية آخرين، وحددت مهام واختصاصات اللجنة بتسيير أعمال النادي الإدارية والمالية والفنية وإعداد مشروع النظام الأساسي للنادي والتحضير لعقد الجمعية العمومية في أو قبل نهاية مدة التعيين وأي مهام أخرى تكلف بها اللجنة.

اجتماع رموز الناشئين

انعقد بقاعة اجتماعات محلية بحري اجتماعٌ جامعٌ من أجل عودة نادي الأسرة لحضن الناشئين, وذلك بحضور ومشاركة قيادات ورموز حركة الناشئين بالولاية, وناقش الاجتماع باستفاضة قضية سلب نادي الأسرة بواسطة وزيرة الشباب والرياضة رئيسة المجلس الأعلى للشباب والرياضة هنادي صديق من أصحابه الشرعيين وهم الناشئون بموجب شهادة بحث من السلطة القضائية.

تأمين وحق

وأمّن الجميع على أنّ نادي الأسرة يعتبر من أحد مكتسبات أجهزة الناشئين وصرح وموقع مقدر يجب السعي من أجل المحافظة عليه، وخرج الاجتماع بالمخرجات التى سنتناولها الآن.

مستشار قانوني يتابع

الى ذلك, تم تكليف جهات قانونية لمتابعة اصل القضية لدى المحاكم حتى عودة النادي مع دعمها بالمستندات المطلوبة.

احتجاج ومذكرة لمجلس الوزراء

وأكدت اللجنة التصعيد الثوري لأجهزة الناشئين بالوقفات الاحتجاجية أمام مجلس الشباب والرياضة يوم الأربعاء الساعة التاسعة صباحاً بمشاركة إدارية فاعلة, ومن ثَمّ ستكون الوقفة الاحتجاجية الكبرى بمشاركة الاداريين والحكام والمدربين واللاعبين امام مجلس الوزراء وتقديم مذكرة للسيد رئيس مجلس الوزراء الموقر يتم التحضير لها لاحقاً.

التصعيد الإعلامي

فيما تواصل التصعيد الذي أقرته اللجنة لتعقب ذلك بتصعيد لدى وسائل الإعلام المختلفة وتكوين لجنة إعلامية برئاسة صلاح الأحمدي وآخرين.

لجنة عليا للطوارئ

تكوين لجنة عليا للحراك، ومنحها التفويض الكامل برئاسة الفاضل عوض جلال الدين وعضوية كمال إدريس، عبد المنعم سبيتي، خالد البشير، محمد ابراهيم عوض الله، صلاح الأحمدي، إيهاب قبيلة، مصطفى إبراهيم، جمال بخيت، محيي الدين أحمد المصطفى، خالد النقر، جعفر نميري، جعفر إسماعيل، عاصم منقه، عادل الأنصاري، شريف أبو العلاء وعبد الله الركابي.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!