الاتحاد المغربي يعفي رسوم الملاعب ..منتخبنا يدافع عن آخر الآمال أمام غينيا

الخرطوم : الصيحة

يدافع منتخبنا الوطني الأول لكرة القدم عن آخر آماله في التأهُّل للمرحلة الأخيرة من تصفيات كأس العالم لقارة أفريقيا, حينما يواجه في السابعة من مساء اليوم نظيره الغيني لحساب الجولة الثالثة من مرحلة المجموعات وهي المواجهة التي تقام في مدينة مراكش المغربية بعد حرمان أنديتنا ومنتخباتنا من اللعب بالسودان لعدم وجود ملعب مطابق للمواصفات الدولية.

وينتظر أن يدفع الفرنسي هوبير فيلود في لقاء اليوم بتوليفة مكونة من أبو عشرين في حراسة المرمى الى جانب الرباعي السمؤال، نمر، ارنق وفارس في خط الدفاع على أن يلعب في الوسط الثلاثي ضياء محجوب والشغيل وصلاح عادل, فيما يشغل المقدمة كل من ياسر مزمل، أبو عاقلة عبد الله ومحمد عبد الرحمن.. ويتواجد كخيارات مُحتملة كل من رمضان عجب وأطهر الطاهر والتش وسيف تيري وولاء الدين بوغبا.

بدوره، قال الدكتور حسن برقو رئيس لجنة المنتخبات الوطنية في الاتحاد السوداني لكرة القدم SFA، إنّ لعب السودان خارج الأرض كلّف خزانة الاتحاد أموالاً طائلة، بالاضافة إلى منصرفات الإقامة والترحيل لبعثة المنتخب؛ يتم التكفل بنفقات طاقم الكاف المكلف بإدراة المباراة، وأبان أن هناك منصرفات كبيرة جداً، تشمل حتى كلفة ملاعب التدريبات، والتي تم إعفاؤها من جانب الاتحاد المغربي، بعد مكالمته جمعته بالأستاذ فوزي لقجع، وأشار إلى أنهم وجدوا مطبات كبيرة، لكن العلاقات بينه ورئيس الاتحاد المغربي الذي يعمل عضو المكتب التنفيذي بالاتحاد الدولي لكرة القدم FIFA، والاتحاد الافريقي لكرة القدم CAF، وهو عضو بلجان الكاف؛ الأمر الذي سهّل الاتصال وتسيير الأمور، وَتَمَنّى الدكتور حسن برقو التوفيق لصقور الجديان في مواجهة غينيا كوناكري مساء اليوم الأربعاء 6 أكتوبر 2021م، وكان المنتخب الوطني الأول قد حطّ رحاله صباح الجمعة الماضي في مدينة مراكش المغربية، لخوض معسكر إعدادي قصير قبل مواجهة كوناكري يومي 6 بمراكش، و9 بأغادير، في الجولتين الثالثة والرابعة من تصفيات كأس العالم في قطر 2022م.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!