الولايات المتحدة تعلن دعم التحول الديمقراطي والحريات بالسودان

الخرطوم- الصيحة

أعلنت الولايات المتحدة الأمريكية، دعمها لعملية التحول الديمقراطي في السودان.

وقال مساعد وزير الخارجية الأمريكي بالإنابة بريان هنت لدى لقائه وزيرة الحكم الاتحادي د. بثينة دينار بمكتبها اليوم الثلاثاء، إن الولايات المتحدة داعمة لتطلعات الشعب السوداني وقضية الحريات بالسودان.

وأوضحت وزيرة الحكم الاتحادي عقب اللقاء، أن زيارة مساعد وزير الخارجية الامريكي بالإنابة تأتي في إطار دعم الولايات المتحدة للتحول الديمقراطي في السودان.

وقالت إن الاجتماع وقف على تنفيذ اتفاق السلام وفق الوثيقة الدستورية، وأضافت بأنهم تحدثوا عن التعقيدات بشرق السودان، وعمل اللجنة والحكومة لحل القضية وإقامة مؤتمر الحكم بالشرق، وتابعت “لن يتحقق ذلك دون تعاون شركاء الحكم في السودان وتخطيهم للمشكلات التي تواجه الانتقال”.

وعبر هنت عن سعادتهم بالخطوات التي قامت بها الجهات المختلفة لإيقاف العملية التي تستهدف التغول على الانتقال الديمقراطي في السودان مؤخراً.

وأكد هنت أن الوثيقة الدستورية واتفاق جوبا لسلام السودان يمثلان مساراً ناجحاً لعملية التحول الديمقراطي، وطالب بأن يقف الجميع لدعم وإنجاح العملية الديمقراطية.

وحضر الإجتماع بين وزيرة الحكم الاتحادي ومساعد وزير الخارجية الأمريكي وكيل أول وزارة الحكم الاتحادي د. محمد صالح ونائب القائم بالأعمال في السفارة الأمريكية بالخرطوم امبر باسكت.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!