طارق عبدالله الريح يكتب : الموسيقار إبراهيم الجاك.. تاريخ ناصع!!

 

(1)

الموسيقار الراحل إبراهيم الجاك العجيل أسس لفن الغناء والموسيقى بمدينه كوستي مع رفقاء دربه من الموسيقيين والفنانين منهم حمودة عبدالباقي وبكري الزمزمي والمرحوم رابح حسن والمرحوم كمال دسوقي والمرحوم عبدالرحمن عبيد والمرحوم علي الحريري والمرحوم الفنان حسن العقاب والمرحوم الفنان الصادق العوض وعمنا بابكر ابو صقعوا أطال الله في عمره والفنان ضرار عبدالصادق قائمة تطول من الموسيقيين والفنانين.

(2)

جاء بعد ذلك جيل من الشباب موسيقيين وفنانين صلاح كوستي وعادل تيلو وعماد عبدالرحمن والزاكي يوسف والموسيقار دكتور محمد عبدالله محمد صالح وشقيقه الموسيقار محمود عبدالله محمد صالح والموسيقار عثمان عبدالرحيم نوبه وبشرى بشير بشيره والنور عبدالعال وشقيقه الموسيقار بشير عبدالعال والفنان هاشم محمد اسماعيل والموسيقار هاشم احمد سالم والفنان عصام مصطفى والفنان الراحل عوض حسين والفنان الصادق شلقامي والفنان عثمان العامري والقائمة تطول.

(3)

الموسيقار ابراهيم الجاك مدرسة تربوية في المقام الأول قبل المدرسة الفنية واذكر وانا في المرحلة الثانوية العليا بمدرسة كوستي الشعبية وكنت أشارك في الدورات المدرسية كعازف على آلة الاكورديون تقدمت بطلب للالتحاق باتحاد الفنانين ورفض الطلب وخاطبني الموسيقار ابراهيم الجاك لن تتم الموافقة على الطلب إلا بعد يأتينا خطاب موافقة من والدك أو ولي أمرك وهذه قيمة تربوية عاليه اهتمامه بالتحصيل الأكاديمي كان في مقدمة اهتماماته بدليل في فترة الامتحانات ممنوعين من دخول الاتحاد ولا يسمح لنا بممارسة النشاط إلا بعد نهاية الامتحانات.

(4)

إبراهيم الجاك تجسدت فيه الانسانية والكرم الفياض فكان منزله مشرع لكل الفنانين والموسيقيين الذين كانو يأتون من العاصمة لإحياء حفلات ساهرة بسينما كوستي كان منزل ابراهيم الجاك منزلتهم واذكر كان له سيارة بيجو 404 كان يذهب الى السوق الشعبي لاستقبال الفنانين القادمين من الخرطوم لاستضافتهم في منزله واذكر من الفنانين محمد وردي الذي غنى في تكريمه بكوستي ومحمد الأمين وابو عركي البخيت وصلاح مصطفى وحمد الريح وزيدان ابراهيم والخالدي وعبدالقادر سالم وكنا وقتها نأتي لمنزل ابراهيم لمشاهدة هؤلاء الفنانين على الطبيعة.

(5)

ابراهيم الجاك مرجعية فنية وثقافية وتاريخية عاصر أجيالا من الرواد من الفنانين وصاحب بعض منهم كعازف كمان مخضرم تعلمنا من الموسيقار الراحل إبراهيم الانضباط والسلوك القويم والاحترام وكان دائما يذكرنا بإن الفن رسالة يجب علينا أن نسعى لتوصيلها للمجتمع والأجيال القادمة.

واخيرا درج الموسيقار الراحل ومجلس إدارة الاتحاد وهو رئيس الاتحاد درج على الاحتفال بعيد الاستقلال سنويا داخل سجن كوستي وتفرد ميزانية رصيد الاتحاد لشراء فواكه وحلويات للنزلاء بسجن كوستي ويحدد لهذا اليوم عدد من الفنانين والموسيقيين للترفيه عن النزلاء.

(6)

الحديث عن الراحل المقيم إبراهيم الجاك يحتاج الى صفحات لذلك اكتفي بهذا القدر ولنا عودة إن شاء الله مع جيل ناس الموسيقار عادل عوض الله وطارق عبدالرحيم وماهر تاج السر والتجاري ومحمود عثمان يابس وعبدالعظيم علي حمد وماجد آدم كل شخصي الضعيف كل هؤلاء من تلامذة الموسيقار إبراهيم الجاك.

 

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!