نقرشة.. نقرشة.. نقرشة

 

صلاح مصطفى:

أعشق صلاح مصطفى بشكل خاص ودائماً ما أقول بأنه أفضل ملحن على الإطلاق مر على الموسيقى السودانية وهذا الرأي الخاص لا يلغي وجود الآخرين ولا يقلل من قدرهم ومجمل ما قدموه من عطاء كرس لمفاهيم موسيقية جديدة، ولكن لصلاح مصطفى وقع خاص عندي وحب جارف لكل أغنياته التي تتسم بتأليف لحن بديع وغير مكرر.. وميزة صلاح مصطفى أنه يصنع (موتيفة) لا تتكرر في أغنياته فكل جملة موسيقية تظهر في أغنياته تتسم بالحداثة.

محمد ميرغني:

محمد ميرغني.. فنان عظيم بدأ حياته الفنية عن طريق أغنية بقامة (أنا والأشواق) من البديهي أن يتربع على القمة ويكون حاضراً بلا انقطاع في أذهان الناس.. محمد ميرغني فنان مختلف ومغاير.. فهو يجيد اختيار المفردة الشعرية.. كما يتقن انتقاء الألحان.. لذلك احتشتدت قائمة أغنياته بالوسامة والعاطفة الدافقة.

جامعة الخرطوم:

كانت تزخر بالأسماء كفضل الله وسبدرات وعلي عبد القيوم وصديق محيسي ومحمد المكي إبراهيم وكامل عبد الماجد ومحمد عبدالحي، حيث تنوعت أعمالهم الشعرية الغنائية والوطنية أيضاً.. ووقتها تبارى الشعراء والفنانون في الأناشيد الأكتوبرية ، فظهر نشيد محمد الأمين الذي صاغ كلماته فضل الله محمد وهو بالجامعة طالباً والذي رافق أداءه مجموعات من الكورال .. فأين هي من هاتيك الليالي.

عبد الرحمن الريح:

كان أسلوب عبد الرحمن الريح في التأليف الموسيقي وكتابة الأشعار يعتمد على بساطة المفردة وسهولة اللحن الذي يخلو من التعقيد.. بدأ عبد الرحمن الريح بأغانٍ ذات نمط جديد (أنا سهران يا ليل، خداري، جاني طيفه طايف)، بعد أن تحرى المواضيع البسيطة المباشرة والأحداث المختلفة منقولة الى الناس والمشاعر المألوفة والمترجمة بنبرة الحقيبة.

عقد الجلاد:

وأجمل ما في هذه الفرقة كونها مازالت سودانية وذات وجدان سوداني جداً وهي بذلك استطاعت ملامسة هذا الوجدان والدواخل.. وعقد الجلاد ليست تمرداً على الشكل الدائري الذي ساد الأغنية السودانية متعددة الطعم واللون والرائحة، ومحاولة لإخراج السلم الخماسي وتهجينه وإثرائه بالمعاصر من علوم وفنون الغناء وذلك هو سر هذا الخلود.

عافية حسن:

الحقيقة التي لا يمكن إنكارها أن أحمد المك يقدم الفنانة (عافية حسن) والتي لم يكن هو مكتشفها الأول ولكنها قدمها للمستمع عبر أغنية (يا حنين) التي فازت بها في المركز الأول لبرنامج (نجوم الغد) ثم بعد ذلك أهداها أغنية (سيطرت علي) التي أحرزت بها المركز الثالث في مهرجان ميلاد الأغنيات وهي من كلمات الشاعر الكبير إسحق الحلنقي ومن قبلها يا (يا حنين).

 

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!