السودان يتعهّد بدعم جهود الانتقال في الصومال

الخرطوم ــ الصيحة
تعهّد السودان وضمن أولويات رئاسته لهيئة “إيقاد” بمواصلة جهوده لإكمال الانتقال في الصومال بالتعاون مع أصحاب المصلحة الصوماليين ومع كافة الشركاء الإقليميين والدوليين.
ورحب الحكومة بالاتفاق الذي تم التوصل إليه بين مفوضية الاتحاد الأفريقي والحكومة الفيدرالية الصومالية بتمديد ولاية عمل بعثة الاتحاد الأفريقي لحفظ السلام في الصومال ـ اميصوم “AMISOM” التي تمّ بعثها منذ فبراير 2007.
وأكّد بيان لوزارة الخارجية، الدور المهم للبعثة في دفع جهود السلام بالصومال منذ نشرها، وأعرب عن أمل السودان في أن تشهد الفترة القادمة تقديم كل الدّعم والمُساندة من قبِل كل الأطراف للبعثة للاضطلاع بمهامها على الوجه الأكمل.
وأشار البيان إلى أهمية مُساعدة الحكومة الفيدرالية الصومالية في تنفيذ استراتيجية الأمن القومي وتدريب وبناء القُدرات الأمنية الصومالية لتسهم بصورة فاعلة في استتباب الأمن والاستقرار بصورة مُستدامة في الصومال.
كما أكّد البيان أنّ حكومة السودان من واقع العلاقات المُتميِّزة بين البلدين وشعبيهما وفي إطار أولويات رئاسة السودان لـ”إيقاد”، ستواصل جهودها مع أصحاب المصلحة الصوماليين ومع كافة الشركاء الإقليميين والدوليين لدعم الصوماليين في إكمال مسيرة الانتقال وتعزيز الاستقرار وبناء مُؤسّسات الدولة.
وأكد الاتحاد الأفريقي أمس الخميس، توصُّله لاتفاقٍ مع الحكومة الفيدرالية الصومالية يرمي إلى متابعة دور بعثة قوات الاتحاد الأفريقي لحفظ السلام في الصومال “أميصوم” خلال الأعوام المقبلة.
وتعمل “أميصوم” على تسليم المسؤوليات الأمنية تدريجياً إلى قُوّات الأمن الصومالية.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!