دبلوماسيون غربيون يُرحِّبون بتعاون السودان مع “الجنائية”

 

الخرطوم ــ الصيحة

رحّب سفراء ورؤساء عدد من البعثات الدبلوماسية في السودان بتعاون الحكومة الانتقالية مع المحكمة الجنائية الدولية والتي تُوِّجت بتوقيع مذكرة التفاهم.

وأكد السفراء في بيان لهم أنّ زيارة المدعي العام للمحكمة الجنائية الدولية کریم خان إلى السودان هي أحدث دليل على زيادة التعاون بين الجانبين والسعي لتحقيق العدالة لضحايا الجرائم التي ارتكبها نظام المخلوع البشير. كما رحّبوا بالتقدُّم المُحرز في قضية علي كوشيب في لاهاي، ومساعدة حكومة السودان للمدعي العام بما في ذلك تسهيل الأدلة.

وعبّر البيان الممهور بتوقيع سفراء ورؤساء بعثات كندا، الاتحاد الأوروبي، فرنسا، ألمانيا، إيرلندا، إيطاليا، هولندا، النرويج، إسبانيا، السويد، سويسرا، المملكة المتحدة والولايات المتحدة الأمريكية، عبّر عن ترحيب السفراء بالتزام مجلس الوزراء في 24 يونيو الماضي بتسليم جميع الأفراد المُحتجزين في السودان إلى المحكمة الجنائية الدولية والذين أصدرت المحكمة بحقهم أوامر بالقبض عليهم لجرائمهم في دارفور، واعتبروا أن تنفيذ ذلك وتسريع تسليم المشتبه بهم وتقديم جميع الأدلة التي تطلبها المحكمة، خطوات رئيسية في الكفاح ضد عقود من عدم مواجهة العقاب.

ورحب البيان بتصويت مجلس الوزراء للمضي قدماً في التصديق على نظام روما الأساسي كإشارة قوية على التزام الحكومة بتعزيز العدالة والمساءلة. وأشار البيان إلى إحراز الحكومة تقدماً كبيراً في الاقتصاد والسلام وبناء مجتمع أكثر انفتاحاً على أساس سيادة القانون.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!