فضيحة في الممتاز تلغي “ديربي” الفاشر هلال الفاشر: ما يحدث محير..

 

 

السلاطين: هذا استهتار لا يليق بمكانة شداد

الخرطوم- الصيحة

شهدت انطلاقة الجولة الثالثة من الدورة الثانية للدوري الممتاز أمس فضيحة مدوية تسببت في تأجيل مباراة ديربي الفاشر بين مريخ الفاشر وهلال الفاشر والتي كان يفترض أن تقام عصر أمس بملعب دار الرياضة إلى أجل غير مسمى.

وحضر الفريقان مبكراً إلى دار الرياضة وانتظرا لفترة طويلة خارج الملعب بعد أن وجدا الملعب مغلقاً وهو ذات الوضع الذي عاشه الحكام، وذلك بسبب سوء التنسيق بين الاتحاد العام لكرة القدم واتحاد الخرطوم المحلي بحضور رئيس لجنة المسابقات الباشمهندس الفاتح باني.

رئيس القطاع الرياضي بنادي “الهلال الفاشر” وصف ما حدث بالأمر المحيِّر وقال: “حضرنا إلى الملعب وفق الاتفاق الذي تم خلال الاجتماع التقليدي للمباراة، ووجدنا الملعب مغلقاً.”

وأضاف: “بعد فترة حضر الأخ الفاتح باني رئيس لجنة المسابقات وطالب بكسر أقفال الباب والدخول إلى الملعب عنوةً، ووجدت تلك الخطوة معارضة كبيرة من مسؤولي ورواد الدار”..

وأردف: “نحن نسأل الاتحاد العام.. أين هو دوره في الإعداد لهذه المباراة، كما أن التأجيل المفاجئ مضر للفريقين، ونحن لسنا معنيين بفشل التنسيق بين الإتحاد العام واتحاد الخرطوم المحلي”.

في المقابل وصف “أسامة التجاني” عضو مجلس “المريخ الفاشر” ما حدث بالاستهتار الواضح من قبل الاتحاد العام، لكون جميع أسباب قيام الجولة توفرت، حيث حضر المراقب وحضر الفريقان وحضر طاقم التحكيم وفق الاتفاق الذي تم في الاجتماع التقليدي.

 

وأضاف: “نحن نتعب ونصرف ونعمل ونجتهد، وفي الأخير نأتي لنجد الملعب مغلقاً، لغياب التنسيق بين الاتحاد العام واتحاد الخرطوم المحلي، وفي هذه الحالة نحن نتساءل لماذا تتكرر مثل هذه الأحدث مع أندية الفاشر تحديداً”.

وفي ختام حديثه لقناة الملاعب وصف “أسامة التجاني” ما يحدث في الدوري الممتاز هذا الموسم بأنه لا يليق بشخصية تأريخية كشخصية الدكتور “كمال شداد” ولا يليق بمسيرته الرياضية المعروفة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!