أصحاب العمل: تفاهُمات مع الموانئ البحرية لمُعالجة مشاكل الصادرات والواردات

 

الخرطوم – إيهاب محمد نصر

أعلنت غرفتا المصدرين والمستوردين الوصول إلى تفاهُمات مع هيئة الموانئ البحرية نحو تحقيق الأهداف الاستراتيجية لمعالجة مشاكل الصادرات والواردات المتمثلة في سرعة انسياب الصادرات والواردات ووضوح أنظمة العمل.

وقال رئيس اللجنه التسييرية للغرفه القومية للمصدرين عمر خليفة طه في الاجتماع الموسع الذي عقد مع إدارات الموانئ البحرية برئاسة مدير الموانئ كابتن اونور محمد آدم أمس، إنّ هذا الاتفاق فرضه التراجع الواضح في الصادرات والواردات بأرقام كبيرة نتيجةً لجملة من المشاكل من كل شركاء العمل. وقال خليفة (حيال ذلك كان لا بد أن تتوحد كل هذه الجهات لحل هذه المشكلات وهدفنا أن نرفع الصادرات واعتماد الشفافية والمحاسبية).

وأوضح ممثل غرفة المستوردين المهندس عبد العظيم حسب الرسول، أن غرفة المستوردين تعاني من تدني الأداء في الموانئ، وقال (نطالب بالوضوح والشفافية وتحديد طبيعة المشاكل التي تُواجه الموانئ بشكل دقيق حتى نتعاون في حلها). وأكد جاهزيتهم لبحث كافة الإشكالات مع أعلى مستويات الدولة.

من جهته، أقر مدير الموانئ البحرية اونور محمد آدم بأنّ العمل في الموانئ مازال يتم بصورة تقليدية، وقال إن الموانئ تعاني من مشاكل كثيرة وتحتاج في حلها إلى إراده سياسية، وأشار إلى أن العمل بنظام النافذة الواحدة يحل الكثير من تعقيدات الإجراءات، وقال (إذا تم العمل بنظام النافذة الواحدة فإن إجراءات الباخرة لا تأخذ أكثر من ساعتين وكذلك نظام الشراء والتعاقد هو الآخر معيق للأداء). ونوه اونور إلى أن البلاد في المستقبل القريب تحتاج إلى إنشاء موانئ بديله لجهة أن الميناء الحالي في غضون سنة قادمة لن يستوعب العمل، وكشف عن عروض كثيرة من عدة دول لإنشاء موانئ جديدة.

ونفذ وفد غرفتي المصدرين والمستوردين في إطار زيارتهم لمدينة بورتسودان بزيارة ميناء سواكن والميناء الجنوبي، والتقى بمدير جمارك البحر الأحمر يالإضافة إلى والي البحر الأحمر عبد الله شنقراي.

 

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!