أزمة وقود طاحنة وتردٍ في الخدمات بمحلية مروي

 

الخرطوم – محجوب عثمان

اشتكى مواطنون من محلية مروي من انعدام كامل للوقود، ونوهوا إلى أنهم ظلوا لـ(7) أيام في محطات الوقود دون الحصول على أي نواع من (الديزل)، واتهموا جهات لم يسموها بتهريب الوقود إلى مناطق التعدين لبيعه هناك، مشيرين إلى أن المحلية تعيش فوضى إدارية وتردياً في الخدمات، وطالبوا حكومة الولاية بحسمها.

وقال المواطن محمد حسن من منطقة سد مروي لـ(الصيحة) إنه خرج من منزله قبل (7) أيام بحثاً عن الوقود بعد أن سمع بوصول وقود الى محطة في مدينة كريمة، غير أنه وبعد مضي يوم كامل أخطروهم بأن الوقود نفد رغم وجود ألف جالون، قال إن أصحاب المحطة أوضحوا أنهم سيتركون بقية الوقود كاحتياطي للطوارئ حسب توجيهات الوحدة الإدارية. مبينا أنه انتقل إلى مدينة مروي وقضى بها ثلاثة أيام دون أن يحصل على وقود.

واتهم شباب في حديثهم لـ(الصيحة)، جهات لم يسموها بتهريب الوقود المخصص للمواطنين الى مناطق التعدين وبيعه هناك بأسعار مضاعفة، مشيرين الى ان محلية مروي تعيش فوضى إدارية في الصحة والتعليم والخدمات، مطالبين بتدارك امر المواطنين هناك حتى لا يستفحل الأمر.

 

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!