وزير الثروة الحيوانية: المحجر البيطري بميناء بورتسودان أشبه بـ(زريبة مواشي)

 

الخرطوم ــ النذير دفع الله

أقر وزير الثروة الحيوانية حافظ إبراهيم عبد النبي بمعاناتهم من إشكالات في مطار الخرطوم تتعلق بخدمات شحن صادر اللحوم، وقال ان تلك الإشكالات تعيق عمليات الصادر.

وأشار حافظ  خلال اجتماعه بسلطة الطيران المدني وإدارة خدمات الشحن بـ”سودانير” والأمن والسلامة الجوية حول جاهزية المطار لتغطية الطلبيات الكبيرة  لصادر اللحوم السودانية، أشار إلى أنّ المحاجر البيطرية تعتبر من أهم الإدارات داخل مطار الخرطوم، وأن الحجر البيطري بمطار الخرطوم لا يرقى لمستوى حجر، وشبّه حافظ المحجر البيطري بميناء بورتسودان بـ(زريبة مواشي)، وقال إن مطار الخرطوم إحدى المؤسسات التي طالها الدمار والخراب، مطالباً بضرورة وجود عناصر متكاملة في المسالخ دون الانتظار الطويل لتكملة الإجراءات داخل المطار، مؤكداً أن تأهيل قرية الشحن وتوفير المواعين أمر لا بد منه لمواكبة التطور وخدمة البلاد، مطالبا بضرورة تكوين نافذة موحدة لتسهيل الإجراءات.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!