حميدتي: وضعنا تدابير لتوطين النازحين وقادرون على حمايتهم

نيامي: الصيحة

أبلغ النائب الأول لرئيس مجلس السيادة الفريق أول محمد حمدان دقلو “حميدتي”، رئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي موسى فكي بقدرة الحكومة على حماية المدنيين، مؤكداً وضع العديد من التدابير التي تهدف إلى إعادة النازحين واللاجئين إلى مناطقهم طواعية.

وأشاد “حميدتي” خلال لقائه رئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي موسى فكي، على هامش مشاركته في تنصيب رئيس النيجر المُنتخب محمد بازوم أمس، بالدور الكبير الذي تلعبه مفوضية الاتحاد الأفريقي في مُعالجة كَثيرٍ من القضايا التي تهم القارة الأفريقية وجهودها التي بذلتها بين أطراف التغيير في السودان، وقدم شرحاً لرئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي حول تطورات الأوضاع في السودان، فيما يلي سير تنفيذ اتفاق السلام وتشكيل حكومة الفترة الانتقالية بمشاركة الحركات المُوقّعة، مشيراً إلى تشكيل قوات حماية المدنيين في دارفور بعد خروج بعثة “يوناميد”.

من جهته، أكد رئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي موسى فكي، دعمه ومُساندته لجميع خطوات تنفيذ اتفاق السلام في السودان والجهود التي تهدف لإلحاق غير المُوقِّعين عليه، وأثنى على جُهُود الحكومة في تحقيق الاستقرار بالبلاد.

في سياق منفصل، استقبل رئيس النيجر المُنتخب محمد بازوم، النائب الأول لرئيس مجلس السيادة الفريق أول محمد حمدان دقلو “حميدتي” بالعاصمة النيجرية نيامي.

وقدم “حميدتي” لرئيس النيجر، التهاني بمناسبة تنصيبه رئيساً لبلاده بعد فوزه في الانتخابات الرئاسية التي جرت فبراير الماضي. وأكد على متانة العلاقات المُتطوِّرة بين السودان والنيجر، مشيراً إلى أهمية التنسيق المُشترك بين البلدين في جميع المحافل، مُؤكِّداً أهمية تطويرها في المجالات كافة.

من جانبه، امتدح رئيس النيجر محمد بازوم، مُستوى التعاون والتنسيق بين بلاده والسودان، مُؤكِّداً أنّ علاقات الدولتين ستشهد تَطوُّراً خلال الفترة المُقبلة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!