خطاب من فيفا.. رد من الاتحاد وغضب من شداد..  أزمة المريخ.. تطورات مثيرة

الخرطوم: الصيحة

“فيفا” يوافق على طلب سوداكال.. والاتحاد يرد بخطاب اعتماد الجمعية ويفجر غضب الرئيس

كشف المكتب الإعلامي للمريخ أمس عن خطاب بعث به الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” لرئيس نادي المريخ آدم سوداكال يشير فيه بالموافقة على تأجيل الجمعية العمومية التي كان مقرراً إقامتها في 27 مارس قبل أن يتم تأجيلها ومخاطبة جميع الجهات ذات الصلة بقرار التأجيل، وطلب الفيفا من رئيس النادي وضع خارطة طريق جديدة، بالتعاون مع الاتحاد.

معلومات مضللة

عضو مجلس إدارة نادي المريخ أحمد مختار، أدلى بتصريحات للصيحة كشف من خلالها عن رأي مجلسه في خطاب “فيفا” الأخير والقاضي بالموافقة على طلب “سوداكال” بتأجيل الجمعية والتنسيق مع الاتحاد لوضع خارطة طريق جديدة.

وقال مختار: ”نحن نعتقد بأن الخطاب جاء بناء على معلومات مضللة، بدليل وصول الخطاب “اليوم” دون الإشارة إلى الإجراءات الأخيرة التي تمت من قبل مجلس الادارة”.

وأضاف: ”نحن نعكف الآن على أن تكون الجمعية المقبلة هي جمعية انتخاب مجلس إدارة جديد”.

وتابع: ”نناشد لجنة الانتخابات بالإسراع في تسليم اللائحة تمهيداً لإجازتها والبدء في ترتيبات الجمعية الإنتخابية”.

واسترسل “أحمد” قائلاً:” جمعية السبت هي شأن مريخي خالص أجازت النظام الأساسي بواسطة السلطة الأعلى بشكلٍ صحيح، ولا يحق للاتحاد العام أو الدولي التدخل بشكلٍ مباشر في هذا الشأن؛ دور الاتحادين إشرافي وتنسيقي فقط”.

واختَتَم تصريحاته بالقول: ”الآن لدينا خطاب سيتم إرساله إلى فيفا، يُفصل ما تم في السابع والعشرين من مارس، مع التأكيد مجدداً على أن الاتحاد الدولي ليس له قرار مباشر في الأمر بل شأن مريخي خالص، ونحن لن نعود إلى الوراء وسنعمل فقط على تنفيذ مخرجات جمعية السبت الماضية”.

الاتحاد يعتمد

بدوره، اعتمد اتحاد كرة القدم السوداني، الجمعية العمومية الأخيرة لنادي المريخ، بعد إرساله خطابًا رسميًا إلى الاتحاد الدولي لكرة القدم”فيفا” يؤكّد فيه صحّة الإجراءات.

وبحسب ما تحصلت عليه الصيحة، فإن الخطاب تم باسم اللجنة الثلاثية المفوضة من قبل الاتحاد السوداني لكرة القدم من قبل بحل الأزمة بموافقة من الفيفا.. حيث أرسلت اللجنة خطابًا رسميًا إلى”فيفا”، حوى صحّة الإجراءات التي جرت مؤخرًا في نادي المريخ بشأن الجمعية العمومية وتنفيذ خارطة الطريق التي رسمها الاتحاد الدولي لكرة القدم سابقًا.

وأوضحت اللجنة في خطابها الذي تم بموافقة أغلب أعضاء مجلس إدارة الاتحاد لـ”فيفا”، أنّ الجمعية العمومية لنادي المريخ جرت بصورةٍ سليمةٍ بعد إشرافه عليها بواسطة لجنةٍ من الاتحاد واللجنة الأولمبية.

وبحسب ما تحصلت عليه الصحيفة، فإن رئيس الاتحاد د. كمال شداد اعترض على الخطوة واحتد مع الأمين العام د. حسن أبو جبل في إرسال الخطاب قبل إخطاره دون استبعاد إقدام الرئيس على إرسال خطاب مخالف لما جاء في خطاب اللجنة الثلاثية وداعم لموقف سوداكال.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!