الصاوي: الكابلي بدأ ملحناً وكان يهاب الجمهور ..

قال الباحث مصعب الصاوي، إن الفنان الدكتور عبد الكريم الكابلي بدأ حياته الفنية ملحناً، وقدم أغنيات رائعة من بينها أغنية (يا زاهية) التي قدّمها للفنان عبد العزيز داؤود، ثم قدم الكابلي نفسه كمطرب خلف كواليس المسرح لفترةٍ، بعدها اعتلى المسرح وواجه الجمهور، وقال الصاوي خلال تقديمه لسهرة أغنيات من البرامج على قناة النيل الأزرق أمس، إن الكابلي أهدى زملاءه الفنانين الكثير من الأغنيات على رأسها مرسال الشوق لـ”أبو عركي” وبريدك والريدة ظاهرة في عينيا لـ”ترباس” .

وتناولت السهرة التنوُّع الكبير في الأغاني السودانية، حيث قدم نماذج، منها قلبي المتيم للجابري ويا ناس إنتو لمحمد حسنين بصوت ابن البادية وتحدي لرمضان حسن والمشاوير لعلي السقيد وحمام الوادي لحمد الريح .

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى