مجلس الصحوة يطلق مبادرة لتحقيق المصالحات والتعايش السلمي

 

الخرطوم ـ الغالي شقيفات

أطلق مجلس الصحوة الثوري، مبادرة وطنية شاملة لتحقيق المصالحات والتعايش السلمي المشترك في إطار وطن يسع الجميع، وجدد الثقة في الشيخ موسى هلال رٸيساً للتنظيم.

ورحب الأمين العام لمجلس الصحوة الفريق محمد بخيت عجب الدور خلال مخاطبته، حفل تخريج الدفعة الثامنة لقوات مجلس الصحوة، بإطلاق سراح الشيخ موسى هلال، شاكراً المساهمين في عملية الصلح، مطالباً بإطلاق سراح مجوك والسافنا.

وتحدث في الاحتفال ممثلون لحركات تحرير السودان مناوي، والتحرير بقيادة الطاهر حجر، وتحرير السودان بقيادة عبد الواحد نور، وتحرير السودان المجلس الانتقالي بقيادة الدكتور الهادي ادريس، والحركة الثورية للعدل والمساواة بقيادة ياسين عثمان سعيد.

ودعا أمين التنظيم والإدارة مهدي عبد الله حامد لمعالجة المظالم والاختلالات التاريخية والحقوق المتساوية، مٶكداً أن الأسباب التي حمل من أجلها السلاح لا تزال قاٸمة، وأن النضال مستمر لتحقيقها.

ورحب الأمين السياسي لمجلس الصحوة محمد خدام بإطلاق سراح الشيخ موسی هلال، وقال لـ(الصيحة) إن مشروع الصحوة هو مشروع كببر وبديل للسودان، مهنٸاً المتخرجين والمنضمين الجدد لمجلس الصحوة، شاكراً للجان التي ساهمت في إطلاق سراح هلال، وطالب بإطلاق أمين العلاقات الخارجية علي مجوك والقاٸد علي رزق الله السافنا.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!