إصابة (20) نظامياً في اشتباكات بين الجيش والشرطة بود مدني

 

ود مدني- أحمد الطيب المنصور

أُصيب (7) من الجيش و(13) من أفراد الشرطة، بينها إصابتان خطرتان في اشتباكات بين الجهازين على خلفية نزاع داخل محطة وقود بود مدني تطوّر لإطلاق نار أدى لترويع المواطنين وإغلاق سوق ود مدني لعدة ساعات.

وقال شهود عيان تحدثوا لـ(الصيحة)، إن احتكاكات محدودة بدأت بين قوات من الفرقة الأولى مشاة وعدد من أفراد الشرطة داخل محطة وقود الطريفي عند مدخل كوبري حنتوب حول أفضلية الحصول على الوقود، تطوّرت سريعاً وأدّت لإطلاق رصاص حي أُصيب على إثره أفرادٌ من الجانبين.

وعَقَدَت لجنة أمن الولاية، اجتماعاً طارئاً برئاسة د. عبد الله الكنين والي الجزيرة لوقف التفلتات، كما قامت بتفقُّد المُصابين بمستشفى الشرطة والمستشفى العسكري، وأعلن والي ولاية الجزيرة تكوين لجنة تحقيق مشتركة للوقوف على أسباب الاحتكاكات، مؤكداً استقرار الأوضاع الأمنية بالولاية.

 

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!