معتصم محمود يكتب: المخطط اللئيم لإعلام الأكاذيب

* طلب زوران ضم لاعب السنية أباذر (ميسي) للكشف الأفريقي.

* طلب الخبير الصربي يعني أن الشبل ميسي ليس مؤهلاً للدوري المحلي فحسب بل للمنافسات الأفريقية.

* رؤية الخبير الصربي تعزز رؤية شداد في إتاحة مزيد من الفرص للشباب لدعم المنتخبات السنية وتقليل معدل الأعمار في الفِرق  السودانية.

* قرار الخبير الصربي صفعة جديدة لتجمع اتحادات الخيش الذي وضع ضمن مقترحاته لعمومية الاتحاد المرتقبة  إلغاء بند مشاركة الشباب من لائحة الممتاز  !!

* مشكلة بعض الإداريين أنهم دخلوا الاتحادات من النافذة فلا هم قدامى لاعبين ولاهم مدربون  .

* الأسوأ من ذلك لاعب كرة طائرة فاشل نصّب نفسه خبيراً كروياً ودكتور قوانين وبروف إعلام ويقود حالياً حملة إعدام الشباب!!

* عموماً زوران يمضي جيداً بالهلال وهاهو يعيد نزار لقائمة المنتخب بعد طول غياب بعد أن هيأ له أفضل مساحات الإبداع  .

* زوران بات كلمة السر بالهلال لذلك يستهدفه إعلام الكاردينال بالأخبار المفبركة والأنباء المغلوطة من عينة إقالة الرجل  .

* بالأرقام التي لا تكذب، زوران أفضل مدرب بالهلال منذ سنوات طويلة .

* الصربي  الآن أفضل مدرب بالأبطال بالعلامة الكاملة وشباك عذراء .

* شتل الإعلام الكاردينالي لن يمر على جمهور الهلال الواعي .

* إعلام الكاردينال  زعم بالأمس أن الهلال الآن في أسوأ وضع  !!

* الهلال الذي يقف في الصدارة الأفريقية بالعلامة الكاملة وبشباك عذراء!!

* إعلام الكاردينال الذي لا يخجل ينسى أن الهلال في عهدهم الأغبر خسر باستاده من ابنه هلال كادوقلي وكذلك  هلال الرمال بالأربعة !!

* في عهدهم الأسود خسر الهلال من أندية الذيلية كود هاشم ونيل شندي بالثلاثة !!

* لولا التطبيع لكان الهلال في خبر كان .

* على مجلس الهلال سد الثغرات وقفل كافة المنافذ التي يدخل منها الطابور الكاردينالي  .

* على القطاع الرياضي تصحيح أي قرار سالب يضر بالفريق ويغضب الجماهير  ومن ذلك حرمان ثلاثي الشباب من حافز الشيخ  .

* (ميسي، ميسره ومجاهد) ارتدوا الشعار وسكبوا العرق بالميدان وحرمانهم من حافز تركي قرار خاطئ واستهداف صريح  .

* تحفيز من هم خارج الكشف (ياسر مزمل والدالي) وحرمان الثلاثي قرار غريب واستهداف صريح  .

* على القطاع الرياضي تصحيح القرار ولو من خزانة النادي.

كلام سياسة

* استغلال الكيانات القبلية أحدث مخططات الكيزان للهروب من العدالة وحماية فلولهم  .

* قبل ذلك استخدموا المواعين الدينية من طرق صوفية وجمعيات دينية .

* بعدها حاولوا الخروج للشارع بمُسمى الزحف الأخضر  .

* كل مخططاتهم فشلت والشارع رفض التجاوب معهم رغم الأزمات التي تحاصر المواطن من كل جانب .

* المواطن رفعها صريحة، الجوع ولا الكيزان .

* اللجوء للكيان القبلي آخر مخططات حرامية الكيزان في شندي وبورتسودان والنيل الأبيض  .

* على السلطة  الضرب بيد من حديد على كل مرتزق يسد الطريق  .

* اجلدوا العطالى المؤجرين لسد الطريق .

* لا سلمية مع الحرامية .

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!