توصية باستئناف الدراسة بالاشتراطات الصحية

 

الخرطوم- ابتسام حسن

أوصت ورشة وزارة التربية والتعليم بشأن استئناف العام الدراسي 2020 -2021م تحت ظل جائحة (كورونا)، بضرورة استئناف الدراسة بمدارس الأساس والثانوي، مع التشدد في تطبيق الاشتراطات الصحية.

وقدمت وزارة التربية والتعليم خلال الورشة التي نظمتها اللجنة العليا للطوارئ الصحية أمس، خطتها بواسطة مقرر اللجنة المعز فيصل الشيخ، واشتملت على محاور التباعُد الاجتماعي والاشتراطات الصحية عن طريق التباعُد في الفصول وتقسيم الطلاب لدوامين، مع التأكيد على استمرار الدراسة بالصفين الثامن أساس والثالث ثانوي، بجانب الدراسة بالتناوُب يَوماً بَعد يَومٍ، وشملت الخُطة توفير كَمّامَة لكلِّ طالب ومعلم، وتوفير المياه للشرب والغسيل، وتعقيم المدارس بصورة مستمرة مع توفير المعقمات والصابون.

وأبرزت الخُطة، جُملة تحديات مثل توفير التمويل من الجهات ذات الصلة وتفشي أمراض الشتاء، قلة النشاط اللا صفي بالمدارس، بجانب التخوف من عدم حضور كثير من الطلاب بسبب تخوف الأسر.

من جانبه، دعا عضو المجلس السيادي، الرئيس المناوب للجنة الطوارئ الصحية د. صديق تاور، إلى اصطحاب الدعوة لفتح المدارس مع الوضع الصحي بالبلاد، وذكر أنّ الهدف من الورشة إيجاد حلٍّ للتعامُل مع هذا الواقع المُعقّد، وطالب، وزارة التربية بإعادة صياغة مخرجات الورشة توطئةً لعرضها في اجتماع لجنة الطوارئ الصحية غداً الخميس لتصبح دليلاً لعمل اللجنة، كما أعلن عن آلية لمُتابعة مخرجات الورشة من وزارة التربية والتعليم، الصحة، المالية، الحكم الاتحادي ومنظومة الصناعات الدفاعية. فيما أكّدت ولايتا الخرطوم والجزيرة دعمهما للخطة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!