كوادر الخارجية الوسيطة تُصعّد قضيتها قانونياً

 

الخرطوم: منال عبد الله

صعد مرشحو الكوادر الوسيطة خبرات وزارة الخارجية دفعة 2017 قضيتهم قانونياً، وتقدموا بطعن قانوني لدى المحكمة العليا بسبب الظلم الذي وقع عليهم من خلال إنفاذ قرار الرئيس المعزول عمر البشير القاضي بإلغاء الوظائف بعد استنفاد مراحل كبيرة من إجراءات تعيينهم.

وأعربت الكوادر عن صدمتها في وزارة الخارجية ومفوضية الاختيار للخدمة المدنية في الاستيلاء على (75) في الدرجة الخامسة مستشار والدرجة السابعة سكرتير أول وذلك عبر إعادة فتح وظائف من جديدة وإعلانها عبر المفوضية، وهي ذات الجهة وقد اكتملت كافة مراحل التنافس بها بإشراف لجنة مشكلة من مفوضية الاختيار للخدمة المدنية ووزارة الخارجية  وعلى رأسها سفير السودان حالياً بنييورك، وشكت الكوادر بحسب إفاداتهم لـ(الصيحة) من تجاهل وزارة الخارجية لقضيتهم وعدم الإعلان عن موقف واضح حيال هذه الوظائف، وناشدوا رئيس مجلس الوزراء عبد الله حمدوك بفتح تحقيق عادل وشفاف وإقالتهم من مواقع اتخاذ القرار بالوزارة يقيناً بأنهم ليسوا بقدر قامة ثورة ديسمبر المجيدة.

وطالبوا بالتدخل العاجل لوقف ما وصفوه بالعبث الذي يسيء للحكومة الانتقالية.

يذكر أن وظائف الخبرات تم تخصيص بند مالي في الميزانية العامة لها بعد موافقة وزارة المالية على تعيين (125) كادراً وظيفياً، وأكملت لجنة الاختيار، اختيار الكوادر المؤهلة وفقاً لظروفها.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!