ترك يرحب بقرار تعيين أمين عام لحكومة كسلا

 

جبيت- فاطمة علي

طالب رئيس المجلس الأعلى لنظارات وعموديات البجا محمد الإمين ترك، بعودة حكم الأقاليم، وأكد أن مُكونات الشرق تُريد حقوقها كاملة وحاكما عادلا دون جهوية القبلية، على ألّا توزع السلطة على أساس قبلي.

ورحب ترك في مؤتمر صحفي بجبيت أمس، بقرار الحكومة تعيين أمين عام لحكومة كسلا بصلاحيات بدلاً من الوالي عمار صالح.

إلى ذلك، أقر ترك بعضويته في الحركة الإسلامية، بجانب انضمامه للمؤتمر الوطني وقال: “هذه قناعتي”. وأضاف: “لا أستطيع تحميل الإسلاميين أخطاء النظام البائد”. وأكد أنه ليس ضد الثورة ومن مؤيديها.

ووصف مفاوضي مسار الشرق بمرافيت المؤتمر الوطني، واستنكر قبولهم في مفاوضت جوبا، وتساءل عن اختفاء (6) معسكرات للاجئين، وتمسك بإلغاء قرار وزير الداخلية الأسبق ابراهيم محمود الخاص بالرقم الوطني والرجوع لقانون الجنسية، وأكد دعمهم للحكومة الانتقالية بمكونيها “المدني والعسكري”، وحرصهم على العبور بالفترة الانتقالية وصولاً للانتخابات.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!