“الحرية والتغيير”: فساد القطاع الخاص أكبر من المؤتمر الوطني

 

الخرطوم- الصيحة

أقر القيادي بقوى الحرية والتغيير د. مضوي إبراهيم، بوجود فساد في القطاع الخاص أكثر مما هو موجود بحزب المؤتمر الوطني البائد، وانتقد عدم قيام مفوضية الفساد التي وردت في الوثيقة الدستورية واستبدالها بلجنة إزالة التمكين والتفكيك.

وأكد د. مضوي في تصريح أمس، أنه حال عدم قيام مفوضية لن تكن للثورة قيمة لأن إصلاح الخدمة المدنية مربوط بالمفوضية والفساد، وعليه لا يصلح الحال ما لم تقم مفوضية لمكافحة الفساد، وأشار إلى أن المفوضية مدنية.

وقال إن إصلاح الجهاز المصرفي لا يتم ما لم تعالج المشكلة، وأقر بوجود فساد في الجمارك والضرائب وفي الاعفاءات، وطالب بضرورة وجود سياسات كلية لأن السياسات الحالية تقوي الفساد.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!