بعد أن بلغ السيل الزُبى.. البرهان يتفقد المتضررين ويوجه بمساعدتهم

الخرطوم ــ جمعة عبد الله
واصَلت مناسيب النيل ارتفاعاتها غير المسبوقة في معظم الأحباس، وسجلت في محطة الخرطوم أمس (17.48) متر، وهو رقم أعلى بـ(22) سم من أعلى رقم مسجل (17.26) متر، وفي شندي (18.06) متر ليقترب من أعلى رقم مسجل (18.07) متر، وتوقعت لجنة الفيضانات أن يصل المنسوب في الخرطوم اليوم (17.51) متر ليرتفع غداً “الإثنين” إلى (17.53) متر.
وتسبّبت الفيضانات الأخيرة في خسائر كبيرة ببعض محليات ولاية الخرطوم وخّلفت أضراراً بالغة في المال والممتلكات والمنازل والمزارع، الأمر الذي دفع رئيس مجلس السيادة الانتقالي، القائد العام للقوات المسلحة الفريق أول ركن عبد الفتاح البرهان، إلى زيارة مناطق في جنوب الخرطوم أمس ميدانياً.
توجيهات سيادية
وتفقّد البرهان أمس، مُتضرري السيول والفيضانات بمنطقة الكلاكلة القبة بمحلية جبل أولياء، ومناطق ود رملي شمال الخرطوم، يرافقه رئيس هيئة الأركان وقادة المنطقة العسكرية المركزية وسلاح المهندسين ومدير شركة “زادنا” العالمية.
وشملت الجولة مناطق (التريعة، محطة 9، مربع 10، مربع 6، وسوق غرب أب دومة).
ووجّه الفريق أول ركن عبد الفتاح البرهان، بإنشاء غرف طوارئ خاصة لترتيب مساعدات للمتضررين من الفيضان، وتعهّد بتوفير الاحتياجات اللازمة لهم. واستمع لأهالي تلك المناطق ومقترحاتهم بشأن وضع حلول لقضية الفيضان المتكررة سنويًا.
تواصُل الارتفاع
وفي الأثناء، جدّدت لجنة الفيضانات بوزارة الري والموارد المائية، تحذيراتها من تواصل ارتفاع مناسيب النيل لتُسجّل أرقاماً غير مسبوقة، ونوّهت إلى أن محطات الرصد الأرضية وصور الأقمار الاصطناعية بالهضبة الإثيوبية والسودان أشارت إلى أن متوسط الأمطار في أعلى حوض النيل الأزرق في أيام 26 و27 و28 أغسطس ستؤدي لزيادة في وارد محطة الديم عند الحدود السودانية- الإثيوبية اليوم الأحد، ليكون وارد النيل الأزرق في حدود (967) مليون متر مكعب، بينما تؤدي الأمطار في حوض العطبراوي إلى ارتفاع في إيراد أعالي نهر عطبرة في اليومين القادمين.
وأوضحت اللجنة أن محطة مدني سجلت أمس (20.53) متر، وتوقّعت أن تُسجل اليوم (20.57) متر وغداً (20.59) متر، فيما سجلت محطة شندي (18.05) متر لترتفع اليوم إلى (18.06) وتلامس غداً “الإثنين” (18.07) متر وهو أعلى رقم مسجل، وسجلت محطة عطبرة أمس (16.44) متر، ويتوقع أن تسجل (16.47) متر، فيما سجّل القطاع سد مروي- الدبة انخفاضاً (في حدود 14 سم)، وسيشهد القطاع الدبة – دنقلا انخفاضاً (في حدود 10 سم)، ودعت اللجنة الجهات المختصة والمواطنين لاتخاذ الحيطة والحذر حفاظاً على أرواحهم وممتلكاتهم.
تحذير بالطرق القومية
ورفعت إدارة التأهيل والصيانة بالهيئة القومية للطرق والجسور درجات الطوارئ للحد الأقصى، وأكدت وجود فِرق العمل بكل المواقع على مدار الـ(24) ساعة لاسيما في طريق مدني- القضارف منطقة الخياري عند كوبري الرهد بسبب عبور مياه الفيضان.
ونوّهت الهيئة إلى أن طريق التحدي الخرطوم- شندي عند منطقة ود رملي وطريق الخرطوم- مدني في منطقة الجديد الثورة قد تعرضا لمياه الفيضان.
ودعت إدارة السلامة المرورية بالهيئة، إلى اتخاذ أعلى درجات الحيطة والحذر والالتزام الصارم بإجراءات وإرشادات السلامة المرورية حفاظاً على الأرواح ومنعاً لوقوع الحوادث المرورية، وأهابت بجميع مستخدمي الطرق القومية باتخاذ تدابير السلامة المرورية اللازمة للحد من المخاطر والالتزام بتوجيهات وإرشادات شرطة المرور.
التروس النيلية
وفي السياق، تفقّد المدير التنفيذي ﻟﻤﺤﻠﻴﺔ ﺷﺮﻕ ﺍﻟﻨﻴﻞ علي أحمد الشيخ أمس، التروس النيلية الواقية من خطر الفيضانات والسيول والمناطق ذات الهشاشة، ووقف على الأضرار التي خلّفتها مياه الفيضانات والمعالجات التي تمت بهذا الشأن لمنطقتي العيلفون والدبيبة.
ووجّه الشيخ الجهات الهندسية بتوفير عدد من الآليات (لوادر وقلابات) وتوفير الجازولين لطلمبات شفط المياه والخيش لتدعيم التروس، ودعا إلى إحكام التنسيق مع البنى التحتية والدفاع المدني وكافة الجهات ذات الصلة واستنفار الجهود الشعبية والرسمية ومنظمات المجتمع المدني والاستفادة من طاقات الشباب ولجان المقاومة والخدمات والتغيير لدرء آثار السيول والفيضانات والعمل مع الجهات الرسمية بالمحلية لمكافحة الأوبئة وتنظيم حملات للنظافة في الأحياء والشوارع الرئيسية.
جهود متواصلة
من جانبها، واصلت ولاية الخرطوم جهودها لدرء آثار الفيضان بمحليات بحري وأم درمان وجبل أولياء وشرق النيل، ويجري العمل في تعزيز الجسور الواقية وتقوية التروس، وتم تسليم المحليات أكثر من (30) ألف جوال مقدمة من مجموعة دال لاستخدامها في الردميات، كما وفّرت المجموعة كميات من المواد الغذائية، وأعلن ممثل المجموعة المقداد فضل، أنهم سيقومون بتقديم مجموعة حزم مساعدات لمجابهة الفيضان وهذه هي الأولى.
وفي السياق، تم تسليم الأسر المتأثرة بالمحليات الخمس (2500) كرتونة مواد غذائية مقدمة من ديوان الزكاة، فضلاً عن مجهودات تقوم بها المحليات ووزارة البنى التحتية عبر هيئاتها ممثلة في الطرق والجسور ومصارف الأمطار وهيئة الصرف وهيئة مياه ولاية الخرطوم.
ارتفاع العطبراوي
وبلغ منسوب النيل الرئيسي أمس، (16.44) متر بارتفاع (4) سم عن أمس الأول وارتفاع (45) سم عن العام الماضي، فيما بلغ منسوب نهر عطبرة (15.82) متر بارتفاع ثابت عن أمس الأول وارتفاع (40) سم عن العام الماضي.
ويمر الفاصل المدارى شمال ولاية البحر الأحمر، جنوب مدينة أبوحمد، شمال مدينة كريمة وشمال الولايات الغربية، ومن المتوقع أن يتراجع قليلاً خلال اليوم.
وحذّرت غرفة عمليات الدفاع المدني والطوارئ بولاية نهر النيل، جميع المواطنين خاصة القاطنين على ضفاف نهري النيل والعطبراوي والمناطق التي تأثرت في الأعوام السابقة من الفيضانات بأن هنالك ارتفاعاً في مناسيب نهري النيل والعطبراوي، وطالبت بأخذ الحيطة والحذر والابتعاد عن مجاري الأنهار والوديان والمناطق المنخفضة حفاظاً على الأرواح والممتلكات.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!