قيادي بتجمُّع المهنيين: أداء لجنة إزالة التمكين ضعيفٌ

 

الخرطوم- صلاح مختار

وَصف القيادي بتجمُّع المهنيين السودانيين د. الوليد علي أحمد، عمل لجنة تفكيك التمكين بالضعف على مُستوى الخدمة المدنية وإعادة الهيكلة، وجزم بأنّ عناصر من النظام البائد يُعاد توظيفها في الخدمة المدنية بما ذلك الخارجية والطاقة، ودعا الوليد إلى مراقبة الاتصالات التي تُثير الفتنة والنزاعات العُنصرية في بورتسودان، وأكد إمكانية جهاز الأمن والمخابرات في مراقبة ذلك، وانتقد بشدة الوضع الأمني الحالي.

وقال لـ(الصيحة) أمس، إن المكون العسكري فشل فيما يتعلّق بالأمن، وأشار إلى أنّ الأجهزة الأمنية تقوم على اقتصاديات ضخمة كفيلة بحل الضائقة الاقتصادية وطالب بتبعيتها لوزارة المالية.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!