(نيويورك تايمز) تتوقّع تطبيع السودان والبحرين وعُمان مع إسرائيل

 

ترجمة- إنصاف العوض

رجّحت صحيفة (نيويورك تايمز) الأمريكية، أن يكون السودان والبحرين وعُمان الدول التي ستطبِّع مع إسرائيل تحت الرعاية الأمريكية.

وأوضحت الصحيفة، أنّ مسؤولاً رفيعاً بالبيت الأبيض قال للصحيفة إنّ كبير مستشاري الرئيس دونالد ترمب، جاريد كوشنير ومبعوث الشرق الأوسط آفي بيركويتز كانا على اتصالٍ بالعديد من الدول في المنطقة لمعرفة ما إذا كان سيتم تنفيذ المزيد من الاتفاقيات، ورفض المسؤول تسمية الدول، لكنه أضاف “هناك العديد من الدول التي كنا على اتصال بها حرفياً في الأربع وعشرين ساعة الماضية ونحن على اتصال بمسؤولين من دول عديدة عربية وإسلامية في الشرق الأوسط وأفريقيا”، وأضافت الصحيفة “تركّزت التكهُّنات حول دولتين خليجيتين هما البحرين وعُمان وكلاهما رحّبا بالاتفاق، كما أن السودان أيضاً موقع تكهنات”.

وكان المسؤول قال للصحيفة “إذا كنت دولة عربية أو مسلمة ورأيت الاستقبال الإيجابي الذي قدمه العالم لهذه الاتفاقية فسيكون من الطبيعي أن نرى مزيداً من الاتفاقيات، إن هذه فرصة وتوقيت تاريخيين حقاً ونحن متفائلون بأن المفاوضات الجارية مع تلك الدول سوف تكون مثمرة”.

ووفقاً للصحيفة، فإن ترمب تَوقّع في مؤتمر صحفي أن تقوم دول أخرى بتوقيع اتفاقيات مماثلة مع إسرائيل، وقال “ما ستراه الآن هو أن دولاً أخرى ستدخل هذا الاتفاق وسيكون لديك سلامٌ في الشرق الأوسط”، وأضاف بأنه يتوقّع عقد مراسم توقيع الاتفاق في غصون ثلاثة أسابيع تقريباً مع وفود من كل دولة. في وقتٍ يُروِّج فيه كوشنر وبيركويتز لدول أخرى بأن تحسين العلاقات مع إسرائيل ستكون له فوائد اقتصادية ويساعد في مواجهة النفوذ الإيراني بالمنطقة.

والخميس الماضي، أعلنت إسرائيل والإمارات أنهما ستُطبِّعان العلاقات الدبلوماسية وهي خطوة تُعيد تشكيل نظام سياسات الشرق الأوسط.

 

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!