“الأفريقي لحقوق الإنسان” يتوقّع التوصُّل لاتفاق سلام خلال أيام

الخرطوم- عبد الله عبد الرحيم
تَوَقّع المركز الأفريقي لحقوق الإنسان بالسويد، التوصُّل لاتفاق سلام بين الحكومة وحَركات الكفاح المُسلّح خلال المُفاوضات التي تُجرى بجوبا عاصمة دولة جنوب السودان في غضون الأيام المُقبلة.
ونوّه مدير المركز د. عبد الناصر سلّم في بيان صحفي، إلى جهود الحكومة في المفاوضات بقيادة نائب رئيس المجلس السيادي الفريق أول محمد حمدان دقلو (حميدتي) وبقية الوفد المفاوض، وامتدح صبر وحكمة حركات الكفاح المُسلّح، وأشار إلى أن السلام يتطلب تنازلات من كافة الأطراف وصولاً الى حلول كافة القضايا العالقة، وأكد أن توقيع السلام من شأنه تعزيز مسيرة التنمية والإسهام في إزالة اسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب باعتبار أنه يمثل عامل ثقة للمجتمع الدولي تجاه الدولة السودانية، ودعا الحركات غير المُشاركة في المُفاوضات بضرورة الإسراع في الانضمام للمفاوضات وصولاً لسلامٍ شاملٍ وعادلٍ يُنهي أسباب الحرب والنزاع بالبلاد.
يُذكر أنّ مدير المركز بصدد القيام بجولة أوروبية خلال أيام لمُقابلة عددٍ من المُنظّمات والجهات المُختصة في إطار جهود المركز لرفع اسم السودان من قائمة الإرهاب.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!