الوساطة تنفي الاعتراف بجناحي الجبهة الثورية السودانية

جوبا- الصيحة
نقت وساطة دولة جنوب السودان، اعترافها رسمياً بوجود جناحين للجبهة الثورية السودانية، وأكدت أنه “حديث غير صحيح”.
وقالت الوساطة في بيان صحفي اليوم الأربعاء، إنه لا صلة لها بما يدور داخل أروقة الجبهة من خلافات سياسية تخصها، وأن دورها يرتبط بالتوسط بين حكومة السودان وكافة حركات الكفاح المسلح التي ارتضت الجلوس في طاولة التفاوض بمنبر جوبا.
وأضافت بأنه ليس من شأنها أن تعترف بإنشقاق أو خروج أي جهة من أخرى، ولا حتى من شأنها أن تسمي أي جهة وإنما الأحزاب هي التي تسمي نفسها ما تشاء. وأكدت رفضها أي إتجاه لإقحامها في خلافات الجبهة الثورية السودانية.
وقالت الوساطة “ما نص عليه التصريح الصحفي المنسوب لرئيس حركة جيش تحرير السودان وقوله بإعتراف الوساطة رسمياً بجناحي الجبهة، هو حديث غير صحيح، إذ أن الوساطة غير معنية بإنشقاقات الجبهة الثورية والإعتراف بها.
وجددت الوساطة التزامها بإعلان جوبا لإجراءات بناء الثقة وكافة الإتفاقيات التي وقعت بين حكومة السودان الإنتقالية والجبهة الثورية السودانية بمكوناتها المختلفة، وأكدت تعاونها مع كافة مكونات الجبهة الثورية من أجل دفع العملية التفاوضية لإنهاء الحرب في السودان وتحقيق السلام الشامل.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!