السودان يقترب من تسوية تًمهد لإزالته من قائمة الإرهاب

الخرطوم- الصيحة
كشفت صحيفة (وول ستريت جورنال)، أن السودان اقترب من الوصول إلى تسوية مع أهالي الضحايا في قضية المدمرة الأمريكية (كول)، وتفجير سفارتي كينيا وتنزانيا، تمهيداً لإزالة أهم عقبة في طريق رفع اسمه من القائمة الأمريكية للدول الراعية للإرهاب.
وقالت الصحيفة، إن إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب تقترب من اتفاق مع الحكومة السودانية بشأن تعويضات هجمات القاعدة على سفارتيها في نيروبي ودار السلام العام 1998م، وأضافت بأن الاتفاق المزمع سيُمهد الطريق أمام رفع السودان من قائمة لإرهاب.
وأقرت التسوية أن يدفع السودان (10) ملايين دولار لكل موظف من الحكومة الأمريكية قتل في الهجوم، و(800) ألف دولار لكل موظف من الجنسيات غير الأمريكية، ودفعما بين (3- 10) ملايين دولار للمصابين من الجنسية الأمريكية و(400) ألف دولار لغير الأمريكيين.
وكانت وزارة العدل السودانية أوضحت الإثنين، أن حكم المحكمة العليا الأمريكية الأخير بشأن قضية تفجير سفارتي الولايات المتحدة في نيروبي ودار السلام 1998م، امتنع عن الجزم بمدى صحة منح أية تعويضات أخرى للمدعين بموجب القانون الولائي.
وأوضحت أن السودان يتطلع لمتابعة الإجراءات القضائية اللاحقة في هذه القضايا، وأكدت أنها ستظل منخرطة في التفاوض مع الولايات المتحدة لتسوية هذه القضايا وتطبيع العلاقات معها بشكل كامل، وتحرير الشعب السوداني من إحدى التركات الثقيلة للنظام المباد.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!