مدير عام الشرطة يجتمع مع وفدٍ من البنك الدولي

الخرطوم- الصيحة

جَدّدَ مدير عام قوات الشرطة، حرص رئاسة الشرطة السودانية الفريق أول شرطة (حقوقي) عادل محمد أحمد بشاير، الاهتمام بترقية وتطوير الخدمات الشرطية المُقدّمة للمُواطن، عبر العمل على تدريب وتأهيل الكادر الشرطي على أحدث التقنيات لتقديم خدمات شرطية مُيسّرة تقليلاً للوقت والجهد.واستقبل مدير الشرطة بمكتبه أمس، وفد البنك الدولي برئاسة جون بولينجك، بحُضُور مُمثلي الإدارة العامة للسجل المدني.وقال بشاير حسب المكتب الصحفي للشرطة، إنّ مَشروع السِّجِل المدني من أهم المشاريع الخدمية المُقدّمة للمُواطن، ويهدف لصون الهوية السودانية من خلال قاعدة بيانات يعتمد عليها مُتّخذو القرار بالدولة في رسم وإنفاذ السياسات والاستراتيجيات التي تدعم نُمُو الاقتصاد الوطني، وأوضح أنّ مراحل تسجيل المُواطنين خَطَت خطوات واسعة وشَارَفَت على النهاية، فيما تمّ إرسال أتيامٍ الى المناطق التي تأثّرت بالنزاعات لإكمال عمليات التسجيل، بجانب افتتاح أفرع جديدة بتلك المَناطق، وأكّد توفير مُعِدّات وأجهزة فنية للمشروع حتى يكتمل بصُورته النهائية.

من جانبه، أشَادَ جون باهتمام الدولة مُمثلةً في رئاسة قوات الشرطة بمشروع السِّجِل المدني الذي يُعتبر برنامجاً وطنياً يُشكِّل دوراً مُهمّاً في إصلاح الاقتصاد الوطني وازدهاره، وسيجد الدعم الكامل، خاصة وأن البرنامج يوفر الدعم للأسر والمواطنين الذين يستحقون الدعم عبر البرنامج الاقتصادي التنموي، وتعزيز أوجه التعاوُن عبر البيانات والمعلومات المطلوبة.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!