القبض على عصابة نهب مُسلّح بطريق “برام – نيالا”

 

برام: الصيحة

ألقَت الأجهزة الأمنية بمحلية برام في جنوب دارفور، القبض على اثنين من الجُناة الذين اعتدوا على المسافرين من نيالا إلى برام في منطقة وادي قرقش (22 كلم شمال محلية برام)، وبعد اشتباك بين الأجهزة الأمنية والمُجرمين، استسلما وتم القبض عليهما بأسلحتهما وجمالهما.

وقال المدير التنفيذي لمحلية برام د. الطاهر عبد الله أحمد، إنّ القوات الأمنية هرعت لمكان الحادث في وقتٍ مُناسبٍ ولاحقت المُجرمين وأجبرتهم على الاستسلام والقبض عليهم، ونُقلوا للمحلية وتعرف عليهم بعض ركاب العربة المنهوبة.

وعزا د. الطاهر، تكرار أحداث النهب في ذلك الموقع لانتشار السلاح وضعف هيبة الدولة، وطالب السُّلطات الولائية والمركزية بتعزيز قُدرات الأجهزة الأمنية وفرض هيبة الدولة، وقال إنّ مقتل أيِّ مُواطن هو عار على جبين الدولة، وأوضح الطاهر أنّهم ظلُّوا يُطالبون سلطات الولاية بدعم المنطقة بِسَريَةٍ من الجيش لتأمين منطقتي “خضاري وقرقش”، لكنهم لا يجدون الإجابة، ورهن استقرار المنطقة بنتشيط حملة جمع السلاح في المحليات الجنوبية “تلس والردوم وبرام”.

يُذكر أنّ منطقتي “وادي قرقش وخضاري” ظلتا تشهدان أحداث نهب بين الفينة والأخرى آخرها السبت الماضي، وقُتل على إثرها أربعة من المُواطنين وجرح ثلاثة آخرين.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!